آثار إحدى التفجيرات التي شهدتها العاصمة بغداد في الآونة الأخيرة (رويترز-أرشيف)

قالت مصادر عراقية إن ستة أشخاص على الأقل بينهم ضابط رفيع المستوى في وزارة الداخلية لقوا مصرعهم اليوم بهجمات متفرقة في كركوك (شمال) وبغداد ومحافظة ديالى شمال شرق العاصمة.

وأوضحت تلك المصادر أن مسلحين مجهولين اغتالوا صباح اليوم العميد عادل عباس المسؤول في مديرية التحقيقات الجنائية في بغداد. واستهدف المهاجمون سيارة عباس لدى مغادرته منزله في حي العدل (غرب بغداد) ما أسفر أيضا عن إصابة سائقه بجروح.

وفي كركوك قتل شخصان على الأقل وأصيب 24 آخرون بجروح في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف متطوعين للشرطة جنوب المدينة. وقال قائد شرطة مدينة كركوك إن إصابات 11 من الجرحى خطيرة.

وفي هجوم آخر، أصيب سبعة أشخاص بينهم ثلاثة جنود عراقيين بجروح بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للجيش قرب مبنى السفارة التركية في منطقة الوزيرية.

كما أصيب خمسة أشخاص آخرين بينهم رجل شرطة، بجروح في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للشرطة في تقاطع المغرب.

وفي محافظة ديالى، قتل ثلاثة أشخاص وأصيب ستة آخرون بينهم امرأة بانفجار عبوة ناسفة في حافلة صغيرة قرب قرية المرجانة (150 كلم شمال شرق بغداد) الواقعة على الطريق بين ناحية جلولاء والسعدية.

الرقيب هال ورنر متهم مع ضابط أميركي بقتل معتقل عراقي (الفرنسية-أرشيف)
محاكمة ضابط
على صعيد آخر قال الجيش الأميركي إن جلسات استماع لضابط أميركي متهم بقتل معتقل عراقي بدأت اليوم داخل قاعدة أميركية في مدينة تكريت (شمال).

ووجهت المحكمة للملازم أول مايكل بيهانا تهم ارتكاب القتل العمد بحق المعتقل العراقي علي منصور، وتضليل المحكمة بمعلومات خاطئة لمسؤولين وعرقلة العدالة.

ويتهم بيهانا في تلك القضية إلى جانب الرقيب هال ورنر الذي أكملت المحكمة جلسات الاستماع إليه الأسبوع الماضي تمهيدا لمحاكمة عسكرية بحقه.

وتفيد التهم الموجهة للاثنين أن المعتقل علي منصور محمد كان يفترض إطلاق سراحه في البداية في 16 مايو/أيار 2008، لكنه قتل وأحرق جسده بواسطة قنبلة حارقة.

وكان يعتقد في البداية أن المعتقل أطلق سراحه عند أحد حواجز التفتيش، لكن جثته عثر عليها من قبل الشرطة عارية تحت أحد الجسور في بلدة بيجي شمال تكريت.

البرلمان أخفق أكثر من مرة في التصويت على قانون انتخاب المحافظات (الفرنسية-أرشيف)
جلسة برلمانية
على الصعيد السياسي يجتمع مجلس النواب العراقي اليوم للتصويت على صيغة نهائية لقانون انتخابات مجالس المحافظات. وكان المجلس فشل مرة أخرى في التصويت على هذا القانون المثير للجدل بسبب الانقسام في الآراء بين الكتل السياسية العراقية.

وقد قرر البرلمان إحالة الموضوع إلى لجنتين برلمانيتين لبحث صيغة نهائية للقانون يتم التصويت عليها اليوم.

وفشل النواب الشهر الماضي في التصويت على قانون انتخابات مجالس المحافظات بسبب عدم توصل الكتلة البرلمانية إلى اتفاق حول محافظة كركوك الغنية بالنفط والتي يطالب الأكراد بضمها إلى إقليم كردستان العراق.

من جهة أخرى يستعد برلمان إقليم كردستان العراق لإعادة مناقشة قانون الصحافة المثير للجدل، بعد أن نقضته رئاسة الإقليم لاعتراض أوساط عدة على فقراته المتعلقة بالعقوبات والغرامات على الصحفيين.

ومن المقرر أن يناقش البرلمان الكردي مجددا مطلع الأسبوع المقبل هذا القانون بعد أن كان أقره في الحادي عشر من نوفمبر/تشرين الثاني 2007.

المصدر : وكالات