المبعوث الأميركي يزور الخرطوم بعد مذكرة أوكامبو
آخر تحديث: 2008/8/8 الساعة 14:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/8 الساعة 14:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/6 هـ

المبعوث الأميركي يزور الخرطوم بعد مذكرة أوكامبو

وليامسون (يسار) يستكشف موقف الخرطوم من مذكرة أوكامبو (الأوروبية-أرشيف)

يبدأ المبعوث الأميركي إلى السودان ريتشارد وليامسون اليوم زيارة إلى الخرطوم لبحث عدد من قضايا الوضع في دارفور ومنطقة أبيي وجنوبي السودان.
 
وأوضح مراسل الجزيرة بالخرطوم أن مباحثات وليامسون ستركز على بحث الأوضاع في دارفور ومنطقة أبيي إضافة إلى العلاقات الأميركية السودانية.
 
وأشار إلى أن المبعوث الأميركي سيزور بهذا الخصوص إقليم دارفور ومنطقة أبيي وكذا جنوبي السودان خلال الأيام الثلاثة المقبلة.
 
وقال المراسل إن وليامسون سيجري الثلاثاء المقبل في جوبا مباحثات رسمية مع النائب الأول للرئيس السوداني رئيس حكومة إقليم الجنوب سلفاكير ميارديت.
 
وكان المبعوث الأميركي زار الخرطوم في مايو/أيار الماضي قام خلالها بالتوسط بين المؤتمر الوطني والحركة الشعبية لتحرير السودان بشأن النزاع بـمنطقة أبيي.
 
وتعتبر أبيي التي تقع على الحدود المفترضة بين الشمال والجنوب من الملفات الشائكة في تطبيق اتفاق السلام الموقع بين شريكي الحكم عام 2005 والذي أنهى أكثر من عشرين عاما من الحرب الأهلية، وهي واحدة من ثلاث مناطق لم يحدد اتفاق السلام وضعها النهائي.
 
وتأتي هذه الزيارة بعد الجدل الذي أثاره طلب المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية إصدار مذكرة توقيف بحق الرئيس السوداني عمر حسن البشير بتهمة ارتكاب جرائم حرب في دارفور.
 
ويتوقع المراقبون أن تشكل زيارة وليامسون مناسبة لاستكشاف موقف الخرطوم من المذكرة.
المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات