القذافي جدد خلال الزيارة دعوته لمقاطعة الاتحاد المتوسطي (الفرنسية)
أنهى الزعيم الليبي معمر القذافي الأربعاء زيارة "صداقة وعمل" لتونس بحث خلالها مع نظيره التونسي زين العابدين بن علي مجمل القضايا السياسية الثنائية والإقليمية.

وبحث الرئيسان الوضع في الاتحاد الإفريقي إضافة إلى إنشاء الاتحاد من أجل المتوسط الذي جدد القذافي خلال الزيارة دعوته لمقاطعته باعتباره "سيساهم في تقسيم القارة الأفريقية".

وأعلن متحدث باسم الرئاسة التونسية أن اللقاء "تناول الوضع بالعراق والمستجدات على الساحة الفلسطينية" موضحا أن الجانبين أكدا دعمهما "المبادرات الرامية إلى توحيد الصف الفلسطيني".

وبحث القذافي مع مضيفه التونسي –خلال زيارة استمرت أربعة أيام- الصعوبات التي يواجهها اتحاد المغرب العربي، ووفق بيان صدر بالمناسبة فقد دعا القذافي إلى تعزيز مسيرة الاتحاد عن طريق تفعيل مؤسساته.

ويعاني اتحاد المغرب العربي الذي يضم الجزائر وليبيا والمغرب وموريتانيا وتونس من شلل منذ 1994، وخصوصا بسبب التوتر بين الرباط والجزائر حول النزاع في الصحراء الغربية.

وعلى صعيد التعاون الثنائي، فقد تناولت المحادثات "الآفاق المستقبلية لتفعيل التكامل الاقتصادي بين البلدين وتكثيف الاستثمارات والمشاريع الكبرى".

وتتجاوز قيمة المبادلات التجارية بين البلدين ملياري دولار سنويا.

المصدر : الفرنسية