صفقة التبادل شملت خمسة أسرى لبنانيين و199 رفاتا (الفرنسية-أرشيف)

أطلقت إسرائيل سراح خمسة معتقلين فلسطينيين في إطار صفقة تبادل الأسرى مع حزب الله اللبناني.

وقالت المتحدثة باسم سلطة السجون الإسرائيلية يارونا لينهار إن الأسرى الفلسطينيين أفرج عنهم من سجن هاشارون القريب من نتانيا شمال تل أبيب وسينقلون عبر معبر شعار أفراييم بين إسرائيل والضفة الغربية.

وأوضحت أن المعتقلين المفرج عنهم قاصرون تتراوح أعمارهم بين (15 و17 عاما) رشقوا جنودا إسرائيليين بحجارة وزجاجات حارقة، وكان يفترض الإفراج عنهم قبل نهاية العام المقبل.

وأكد مسؤولون إسرائيليون أن أيا من الفلسطينيين المفرج عنهم لم يشارك في هجمات أسفرت عن مقتل إسرائيليين.

وعملية الإفراج عن هؤلاء هي المرحلة الأخيرة من الاتفاق الذي تم التوصل إليه في 16 يوليو/تموز مع حزب الله.

وبموجب هذا الاتفاق، أطلقت إسرائيل سراح خمسة معتقلين لبنانيين على رأسهم عميد الأسرى العرب سمير القنطار، وسلمت رفات 199 شهيدا فلسطينيا ولبنانيا وسورياً، فضلا عن دول أخرى مقابل تسليم جثتي جنديين إسرائيليين.

وكانت إسرائيل تعهدت بإطلاق ما بين عشرة إلى عشرين أسيرا فلسطينيا في إطار الصفقة، لكنها قررت تقليص العدد إلى خمسة فقط ردا على تقرير لحزب الله اعتبرته مخيبا للآمال حول مصير الإسرائيلي رون أراد المفقود في لبنان منذ 1986. 

المصدر : وكالات