سليمان أكد أن لسوريا دورا أساسيا في المنطقة (الفرنسية-أرشيف)
حث الرئيس اللبناني ميشال سليمان المجتمع  الدولي على الانفتاح على سوريا لما سماه دورها الأساسي في المنطقة. جاء ذلك في اجتماع سليمان بوفد أميركي ضم مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون آسيا والشرق الأقصى ديفد هيل.
 
وبحث الوفد الأميركي مع الرئيس اللبناني تطور العلاقات اللبنانية السورية بعد قمة سليمان مع الرئيس السوري بشار الأسد في دمشق التي عقدت في 13 و14 من الشهر الجاري.
 
وذكر بيان للرئاسة اللبنانية أن سليمان أشار إلى ضرورة انفتاح المجتمع الدولي، كما فعلت فرنسا، على سوريا لأن لها دورا أساسيا على مستوى المنطقة.
 
ويقوم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مطلع الشهر المقبل بزيارة لدمشق تأتي بعد إعلان لبنان وسوريا قرارا بالتبادل الدبلوماسي. وكانت فرنسا قد جمدت علاقاتها بسوريا منذ اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري عام 2005. وربطت فرنسا تطور علاقاتها مع سوريا بتسهيلها انتخاب رئيس للبنان بعد أزمة استمرت أكثر من عام ونصف عام.
 
وقد تناول اجتماع سليمان مع الوفد الأميركي أيضا سبل مواصلة التعاون الثنائي على مستوى دعم الجيش والقوى الأمنية تجهيزا وتدريبا.
 
وقد أثار الرئيس اللبناني موضوع التهديدات الإسرائيلية الأخيرة المتصاعدة ضد  لبنان، محذرا من مخاطر انتقالها إلى حيز التنفيذ. وأشار إلى أن التهديدات تشكل "خرقا  للقرار 1701" الذي توقفت بموجبه العمليات الحربية بين إسرائيل وحزب الله صيف عام 2006.
 
وكان قائد القيادة الوسطى الأميركية في الشرق الأوسط الجنرال ديفد بترايوس زار لبنان في السادس من الشهر الجاري وبحث مع كبار المسؤولين سبل تعزيز قدرات  الجيش.
 
وتصاعدت الأسبوع الماضي حدة التهديدات الإسرائيلية للبنان، وتوعد مسؤولون إسرائيليون بمهاجمة البنى التحتية المدنية في حال اندلاع نزاع جديد مع حزب الله.

المصدر : وكالات