قتلى وجرحى في هجمات ببغداد وبعقوبة
آخر تحديث: 2008/8/24 الساعة 23:25 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/24 الساعة 23:25 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/23 هـ

قتلى وجرحى في هجمات ببغداد وبعقوبة

عبوتان ناسفتان انفجرتا بشكل متزامن اليوم (رويترز)

أعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية مقتل تسعة أشخاص وإصابة 19 آخرين بجروح بينهم خمسة من عناصر الشرطة في هجمات متفرقة.

فقد قتل أربعة جنود عراقيين وأصيب ثمانية آخرون في انفجار عبوة ناسفة استهدقت دوريتهم في بلدروز قرب بعقوبة بمحافظة ديالى شمال غرب بغداد وفق مصادر أمنية.

كما لقي شرطيان مصرعهما وأصيب ستة آخرون بينهم امرأة في هجوم شنه مسلحون على مركز للشرطة في بعقوبة بحسب مصادر أمنية في وزارة الدفاع العراقية.

وفي تطور آخر قالت المصادر إن "ثلاثة مدنيين قتلوا وأصيب ثمانية آخرون إثر انفجار عبوة ناسفة في أحد الشوارع المؤدية إلى وزارة الداخلية وسط بغداد".

وأضاف أن "عبوة ناسفة أخرى انفجرت لدى وصول دوريات الشرطة بفارق زمني بسيط ما أسفر عن إصابة خمسة عناصر من الشرطة بجروح".

من جانبه أكد مصدر طبي في مستشفى الكندي "تلقي ثلاث جثث وعشرة جرحى جراء الانفجارات".

وقتل أمس السبت قائد في أحد مجالس الصحوة مع أربعة أشخاص آخرين عندما فجر شخص حزامه الناسف في متجر لبيع السيارات بمدينة كركوك شمالي العراق، وفق ما ذكرت مصادر الشرطة العراقية.

وأوضحت المصادر أن الهجوم استهدف عبد الكريم أحمد منديل خلف، وهو قائد في أحد مجالس الصحوة في الخالص على بعد سبعين كلم شمال بغداد، مشيرة إلى أن الهجوم أسفر أيضا عن سقوط تسعة جرحى.

وسبق هذا الهجوم مقتل أربعة من أعضاء مجالس الصحوة في هجوم لمسلحين استهدف نقطة تفتيش تابعة لهم في بيجي شمال بغداد، وفق مصادر أمنية.

اغتيال مسؤول حكومي
كما اغتال مسلحون مجهولون كامل شياع عبد الله مستشار وزير الثقافة العراقي وسط بغداد يوم الجمعة. 
 
وقالت مصادر أمنية إن مسلحين أطلقوا الرصاص من مسدسات كاتمة للصوت على سيارة المسؤول عصر الجمعة, مشيرة إلى أنه فارق الحياة بعد نقله إلى المستشفى، كما أصيب في الهجوم سائقه بجروح خطيرة.
 
وخطف مسلحون ثمانية عراقيين من منازلهم في غارة شنوها أمس السبت على بلدة أم القطن قرب ناحية بهرز بمحافظة ديالى طبقا لمصادر أمنية عراقية.

وفي حادثين منفصلين انفجرت قنبلتان في منطقتين مختلفتين في بعقوبة مركز ديالى ما أسفر عن مقتل مدني وإصابة اثنين من جامعي القمامة، حسب ما نشرته وكالة رويترز للأنباء.

وكان الجيش الأميركي قد أفرج أمس عن أحمد نوري المصور العراقي الذي يعمل لوكالة أسوشيتد برس التلفزيونية الأميركية بعد اعتقاله قرابة ثلاثة أشهر في العراق.

المصدر : رويترز