أفاد مراسل الجزيرة في القاهرة بأن النيران شبت في مبنى مجلس الشورى المصري عصر اليوم، مما أدى إلى إصابة ستة أشخاص في الحريق الذي لا تزال فرق الإطفاء تحاول السيطرة عليه، في حين تضاربت الأنباء بشأن أسبابه.

وقد هرعت عربات الإطفاء والإسعاف إلى الموقع وأغلقت المنطقة أمام المارة، وشوهدت ألسنة اللهب وسحب الدخان ترتفع من المبنى المؤلف من ثلاثة طوابق.
 
وقال المراسل إنه ربما تكون الملفات والأوراق والوثائق الرسمية قد تلفت جراء الحريق، موضحا أن الحريق امتد إلى مبنى مجلس الشعب المجاور.
 
من جهته قال مسؤول أمني إن التقارير الأولية تشير إلى عدم وقوع إصابات بشرية بسبب الحريق الذي بدأ في حدود الساعة الخامسة و20 دقيقة عصرا بتوقيت القاهرة.
 
وأوضح المسؤول أن عددا من الأشخاص عانوا من استنشاق الدخان تم نقلهم إلى المستشفى ولم يقدم تفاصيل أخرى، وذكر المصدر أنه من المحتمل أن يكون الحريق نتج عن تماس كهربي.

المصدر : الجزيرة + وكالات