مسلحون يحتمون أثناء تبادل لإطلاق النار في طرابلس شمال لبنان (رويترز)

قتل شخصان وأصيب 32 آخرون خمسة منهم من الجنود، في تجدد الاشتباكات الليلة الماضية بين أبناء منطقتي درب التبانة ذات الأغلبية السنية وجبل محسن ذات الأغلبية العلوية، في مدينة طرابلس كبرى مدن شمال لبنان، وفقا لما أفاده مصدر أمني.

وقال المصدر إن أحد القتيلين هو من منطقة جبل محسن، فيما لقي الآخر مصرعه بينما كان يعبر في سيارته الطريق الرئيسية قرب منطقة الاشتباكات.

وجرت الصدامات في الشارع الرئيسي الذي يفصل المنطقتين، وقال شهود عيان إن قوات الجيش أعادت تموضعها في مناطق الاشتباكات، لكنها لم تتدخل حتى الآن.

واضطر عشرات الأهالي من منطقة باب التبانة للنزوح عن منازلهم بعد تجدد الاشتباكات صباح اليوم.

وأوضح المصدر الأمني أن قوات الأمن الداخلي تلقت تعليمات بتكثيف دورياتها، وتوقيف أي شخص يتعدى على الأمن العام، "حتى إن اقتضى الأمر اللجوء إلى القوة".

وأضاف المصدر أن الاشتباكات اندلعت بعد انفجار ثلاث قنابل في الشارع الذي يفصل المنطقتين، دون أن يتم حتى الآن تحديد الجهة المسؤولة عن إلقاء هذه القنابل، والتي تبعها تبادل لإطلاق النار بين أبناء المنطقتين.

يذكر أن المنطقتين كانتا قد شهدتا اشتباكات عنيفة قبل نحو أسبوعين أسفرت عن مقتل تسعة أشخاص وإصابة نحو 45 آخرين.

المصدر : الجزيرة + وكالات