الزميل الرجوب سبق له أن اعتقل نحو ستة أشهر لدى الإسرائيليين (الجزيرة نت-أرشيف)

اعتقلت قوات تابعة لجهاز الأمن الوقائي في الضفة الغربية مراسل الجزيرة نت عوض الرجوب في مكتبه ببلدة دورة في مدينة الخليل، دون أن تعرف الخلفيات القانونية لذلك الإجراء.

وعلم مراسل الجزيرة نت في قطاع غزة أن ما بين 30 و40 من عناصر جهاز الأمن الوقائي اقتحموا مكتب الزميل الرجوب وصادروا جهازي حاسوب ومجموعة من الأوراق والملفات.

وأضاف المراسل أنه تم اقتياد الزميل الرجوب إلى مقر الأمن الوقائي بالخليل، مشيرا إلى أن عملية التوقيف تمت في وقت كان الرجوب فيه بصدد إجراء الاتصالات لإنجاز تقرير عن حملة الاعتقالات التي تستهدف الصحفيين الفلسطينيين في الضفة والقطاع.

وكانت الأجهزة الأمنية في الضفة قد احتجزت مراسل الجزيرة نت في مدينة نابلس الصحفي وضاح عيد دون توجيه تهمة رسمية له، مشيرة إلى وجود أسباب وراء احتجازه لا علاقة لها بمهنته الصحفية.

وقد احتجزت الأجهزة الأمنية الصحفي عيد بعدما استدعته للمقابلة لدى جهاز الأمن الوقائي التابع لها في مدينة قلقيلية شمال الضفة، حيث تفاجأ لحظة وصوله أنه رهن التوقيف.

وقد استمر حجز عيد مدة ستة أيام قبل أن يفرج عنه قبل أسبوع من الآن.

يذكر أن الرجوب اعتقل في السابق يوم 30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2005 من طرف قوات الاحتلال الإسرائيلي وأمضى نحو ستة أشهر متنقلا بين السجون الإسرائيلية ذاق خلالها شتى صنوف المعاناة والقهر والحرمان.

وقد انصبت التحقيقات مع الرجوب عن طبيعة عمله الصحفي وكيفية إعداد تقاريره الصحفية والشخصيات التي يتحدث إليها ومواقعها القيادية، ومدى توظيف علاقاته الإعلامية لصالح تنظيمات فلسطينية.

وبعد خمسة أشهر من التوقيف وجهت له لائحة اتهام تضمنت بندا واحدا فقط وحكم عليه بالسجن ستة أشهر ونصف بتهمة تقديم خدمات لجهات غير مشروعة.

المصدر : الجزيرة