مصادر رسمية قالت إن الانفجار استهدف سيارة للقوة التنفيذية (الفرنسية-أرشيف)

قتل خمسة أشخاص، بينهم طفلة، وجرح أكثر من عشرين آخرين في انفجار استهدف سيارة على شاطئ قطاع غزة مساء الجمعة.

وقالت مصادر فلسطينية إن من بين القتلى عنصرين من كتائب القسام، الذراع العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، كما رجح الناطق باسم وزارة الداخلية في الحكومة الفلسطينية المقالة إيهاب الغصين أن يكون الانفجار ناجما عن زرع عبوة في السيارة.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر من حماس قولها إن القنبلة كانت مزروعة قرب مكان تقف فيه سيارات للقوة التنفيذية التابعة للحكومة المقالة، وأضافت أنه لم يكن هناك أي ضباط لحظة الانفجار.

وكان الغصين قد صرح من قبل بأن مواطنا قتل الخميس أثناء محاولته زرع عبوة ناسفة أمام أحد المقاهي وسط مدينة غزة، مرجعا الحادث إلى جهات وصفها بالتشدد.

كما انفجرت عبوة ناسفة أخرى بالقرب من منزل النائب في المجلس التشريعي عن حركة حماس مروان أبو راس. وقال الناطق باسم الداخلية إن الشرطة تمكنت من إلقاء القبض على المتورطين في الحادث، وأضاف أنهم ينتمون إلى حركة فتح.

المصدر : الجزيرة + وكالات