اجتماع وزاري عربي لبحث طلب اعتقال البشير
آخر تحديث: 2008/7/19 الساعة 17:30 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/7/19 الساعة 17:30 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/17 هـ

اجتماع وزاري عربي لبحث طلب اعتقال البشير

الاجتماع سيناقش الموقف العربي من التعامل مع الأزمة (الفرنسية-أرشيف)
 
من المقرر أن يعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا في القاهرة اليوم لمناقشة مطالبة المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية بإصدار مذكرة توقيف بحق الرئيس السوداني عمر البشير بتهمة ارتكاب جرائم حرب في دارفور.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن دبلوماسي عربي قوله إن الاجتماع يتوقع أن يبحث اقتراحا يدعو الحكومة السودانية إلى تسليم اثنين من المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية في محاولة لتفادي توجيه اتهامات ارتكاب جرائم إبادة جماعية للبشير.

إلا أنه ليس من الواضح ما إذا كان الاقتراح سيحظى بالمساندة في الاجتماع في ظل رفض السودان لأي اتفاق يكون بموجبه تسليم رعاياه لمحكمة الجنايات الدولية.
 
واستبعد مصطفي عثمان إسماعيل مستشار الرئيس السوداني أن يكون هناك "تعاون مباشر بين السودان والمحكمة، والمواطنون السودانيون لن يسلموا لمحاكمتهم في لاهاي".
 
مئات السودانيين تظاهروا ضد مذكرة المدعي العام لمحكمة الجنايات باعتقال البشير (الأوروبية)
أمر خطير

من جهتها وصفت هيئة جمع الصف الوطني السودانية طلب المدعي العام لمحكمة الجنايات الدولية بأنه أمر خطير.
 
وتظاهر المئات من السودانيين مجددا الجمعة احتجاجا على مذكرة أوكامبو. 
 
وكان المبعوث الصيني إلى دارفور طالب المجتمع الدولي الجمعة بوضع المخاوف الأفريقية والعربية في الاعتبار فيما يتعلق بتوجيه تهم ارتكاب جرائم حرب إلى الرئيس السوداني، وحذر من أن هذه العملية قد تقوض جهود السلام.
 
وقال ليو غوي جين إن طلب مدعي المحكمة الجنائية الدولية لويس أوكامبو إلقاء القبض على البشير يمكن أن يهدد نشر قوات حفظ السلام في الإقليم الذي تعصف به الصراعات.
 
وصرح بأن مثل هذه الخطوات القضائية يجب ألا تضر بالجهود الأخرى. محذرا من إرسال إشارات خاطئة لأطراف النزاع في دارفور.
 
تصريحات جين جاءت بالتزامن مع وصول دفعة من الجنود الصينيين مكونة من 172 فردا إلى دارفور للانضمام إلى قوة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي.
المصدر :

التعليقات