المفخخات ما زالت تنشر الدمار بالعراق (الفرنسية)

أعلنت الشرطة العراقية الثلاثاء أن هجوما بسيارة مفخخة في شمال بغداد خلف 51 قتيلا وجرح 75 آخرين.
 
وأوضح المصدر أن الحادث وقع بعد تفجير قنبلة قرب موقف للحافلات في حي الحرية شمال العاصمة العراقية. وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى سقوط 10 قتلى و42 جريحا.
 
ونقلت رويترز عن مصدر أمني أن الانفجار أدى إلى اشتعال النيران في 20 محلا تجاريا ومخازن أخرى إضافة إلى تدمير عدة سيارات وقطع الكهرباء بالمنطقة.
 
وكان تفجير انتحاري نفذته امرأة في الشهر الماضي في سوقين شعبيين ببغداد أسفر عن مقتل 99 شخصا.
 
حملة عسكرية
تأتي هذه التطورات بينما أعلنت بغداد استعداد القوات العراقية لشن حملة عسكرية واسعة بمدينة العمارة جنوب العاصمة للقضاء على من تصفهم الحكومة بالخارجين عن القانون، على غرار ما جرى في مدينة البصرة بالجنوب ومدينة الصدر ببغداد.
 
ودعا رئيس الوزراء نوري المالكي في بيان من أسماهم الخارجين على القانون في العمارة إلى تسليم أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة والقنابل إلى القوى الأمنية خلال أربعة أيام.

المصدر : وكالات