الإفراج تزامن مع زيارة الملك البحريني
إلى الرياض (الفرنسية-أرشيف)
أطلقت السلطات السعودية سراح ثمانية مواطنين من البحرين اعتقلوا في الرياض منذ خمسة أشهر بتهمة الدخول إلى منطقة عسكرية محظورة.

ونقلت وكالة أنباء البحرين الرسمية أن الإفراج عن الأشخاص الثمانية تم إثر تدخل من الملك البحريني الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة لدى السلطات السعودية.

ونقلت الوكالة أن عملية الإفراج تأتي "تأكيدا على الروابط الأخوية العميقة بين البلدين"، مشيرة إلى أنها تزامنت مع زيارة يقوم بها حاليا الملك البحريني إلى المملكة العربية السعودية.

وكانت أربع جمعيات سياسية بحرينية ناشدت في مايو/ أيار الماضي السلطات السعودية إطلاق سراح ثمانية بحرينيين من الشيعة قالت إن السلطات السعودية تحتجزهم منذ 28 فبراير/ شباط الماضي "دون أي جرم أو قضية"، مشيرة إلى أن "موضوعهم يتعلق فقط بدخولهم خطأ في منطقة محظورة، حسب ما أوضحته وزارة الخارجية البحرينية وأهالي المحتجزين".

وكانت تقارير صحفية سعودية قد أشارت إلى أن المعتقلين يشتبه في أنهم جواسيس لإيران، في حين نقلت يومية الوطن السعودية على لسان وزير الداخلية الأمير نايف قوله إن الأمور "ما زالت في مجال الاتهام وإن التحقيقات ستظهر الحقيقة".

المصدر : الفرنسية