إصابة إسرائيليين بالقدس وعباس يلتقي أولمرت بباريس
آخر تحديث: 2008/7/12 الساعة 15:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/7/12 الساعة 15:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/10 هـ

إصابة إسرائيليين بالقدس وعباس يلتقي أولمرت بباريس

الشرطة الإسرائيلية أغلقت منطقة الهجوم (الفرنسية-أرشيف)
 
أفاد مراسل الجزيرة في فلسطين بأن إسرائيليين اثنين أصيبا في إطلاق نار قرب باب الأسباط في القدس، وقال المراسل نقلا عن شهود عيان إن مسلحين مجهولين أطلقوا النار من قبل مقبرة الرحمة القريبة من المكان.
 
وذكرالمراسل أن شرطة الاحتلال أغلقت المنطقة بالكامل، وجاء ذلك في حين يلتقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس رئيس الورزاء الإسرائيلي إيهود أولمرت غدا الأحد في باريس.
 
اتهام حماس
وعلى صعيد الهدنة اتهمت حركة فتح حركة المقاومة الإسلامية (حماس) باعتقال سبعة من عناصرها على خلفية إطلاق صواريخ من غزة فيما نظر إليه بأنه خرق للهدنة مع الجانب الإسرائيلي.
 
فلسطينيون يشيعون ناشطا اغتاله الاحتلال قرب قلقيلية أمس (رويترز)
وأعلنت حركة فتح التي يتزعمها عباس أن الأمن التابع لحماس في قطاع غزة اعتقل الجمعة سبعة من عناصرها على خلفية إطلاق صواريخ محلية من القطاع على إسرائيل.
 
وأفاد بأن "أربعة اعتقلوا في بلدة بيت حانون أثناء محاولة إطلاق صاروخ  (محلي الصنع) ردا على الانتهاكات الإسرائيلية"، واعتقل ثلاثة من بيت لاهيا بعدما أطلقوا صواريخ" على أهداف إسرائيلية.
 
وقال أبو قصي المتحدث باسم كتائب شهداء الأقصى إنه تم أمس الجمعة الإفراج عن ثلاثة من عناصر الكتائب ودعا إلى الإفراج عن بقية العناصر.
 
وكانت كتائب الأقصى قالت في بيان إنها "تستنكر ملاحقة عشرات المسلحين من حماس لمقاومينا وعناصرنا بعد أن كانوا في طريقهم لإطلاق الصواريخ والرد على جرائم الاحتلال في الضفة وقطاع غزة".
 
عباس أولمرت
من جهة أخرى أفاد مراسل الجزيرة في باريس نقلا عن مصادر في قصر الإليزيه بأن لقاء سيعقد غد الأحد بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت بحضور الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي.
 
عباس وأولمرت يلتقيان غدا الأحد في باريس(الفرنسية-أرشيف)
وأعرب الرئيس الفلسطيني محمود عباس عن أمله الجمعة بأن تعطي قمة الاتحاد من أجل المتوسط التي ستعقد الأحد في باريس، عملية السلام مع اسرائيل "دفعا ايجابيا".
 
وقال عباس في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الحكومة الإيطالية سيلفيو برلسكوني إن "هذه القمة تستطيع أن تعطي عملية السلام دفعا إيجابيا ويمكن أن تشكل الفرصة للحصول على مزيد من الدعم الاقتصادي للسلطة الفلسطينية".
 
واعتبر برلسكوني من جهته أن إجراء مفاوضات سلام لم يكن قريبا إلى هذه  الدرجة"، وأعلن برلوسكوني أنه اقترح استضافة مفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين في أريكي بصقلية جنوب إيطاليا، دون يقدم مزيدا من الإيضاحات.
المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات