قصف إسرائيلي شمال غزة يوقع جرحى بينهم رضيع
آخر تحديث: 2008/6/6 الساعة 14:27 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/6 الساعة 14:27 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/3 هـ

قصف إسرائيلي شمال غزة يوقع جرحى بينهم رضيع

قريبات الطفلة آية النجار يبكينها بعد استشهادها بنيران الاحتلال أمس (الفرنسية)
 
أفاد مراسل الجزيرة بأن طائرات إسرائيلية قصفت فجر اليوم مقرا أمنيا للحكومة الفلسطينية المقالة شمال قطاع غزة ما أدى لجرح عدد من الفلسطينيين بينهم رضيع.

يأتي ذلك بعد استشهاد طفلة فلسطينية في الرابعة من عمرها أمس جراء غارة إسرائيلية على منطقة خزاعة شرقي خان يونس جنوبي القطاع. كما أصيبت والدة الطفلة بجروح في الغارة التي استهدفت مجموعة مقاومين.
 
وفي مدينة الخليل بالضفة الغربية استشهد فلسطيني بعد إصابته برصاصة من قوات الاحتلال.
 
مقتل إسرائيلي
في موازاة ذلك قتل إسرائيلي وجرح ثلاثة آخرون أحدهم حالته خطرة في انفجار صاروخ أُطلق على كيبوتز بجنوبي إسرائيل.
 
ووفقا للجيش الإسرائيلي أطلق صاروخ من جنوب الأراضي الفلسطينية فأصاب معملا في المستوطنة.
 
وأشار مسؤول بالمستوطنة إلى سقوط ثلاثة صواريخ، الأول على مقبرة قرب المستوطنة والثاني قرب مصنع لمواد البناء وأدى إلى حدوث موجة رعب، دفعت الناس للخروج إلى الشوارع، فأصيب بعضهم بصاروخ ثالث.
 
شرطي إسرائيلي في موقع سقط فيه صاروخ فلسطيني في عسقلان (رويترز-أرشيف) 
وقد تبنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إطلاق عدد من قذائف الهاون والقذائف الصاروخية على شرق عبسان جنوب قطاع غزة وعلى مستوطنة أشكول شمال شرقي رفح.
 
وقالت في بيان إن الهجوم "يأتي في إطار تصدينا المستمر وردنا على التوغلات الصهيونية على الحدود الشرقية لقطاع غزة الصامد".
 
من جهته صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت بأن توسيع العمليات العسكرية في قطاع غزة بات أرجح من التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار. وأدلى أولمرت بهذه التصريحات في اليوم الثالث الأخير من زيارة يقوم بها للولايات المتحدة.
المصدر :

التعليقات