رائد صلاح يدعو فتح وحماس لبدء الحوار الوطني الفلسطيني
آخر تحديث: 2008/6/7 الساعة 02:08 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/3 هـ
اغلاق
خبر عاجل :صحيفة هآرتس: لقاء نتنياهو وعبدالله بن زايد في 2012 تناولت الملفين الإيراني والفلسطيني
آخر تحديث: 2008/6/7 الساعة 02:08 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/3 هـ

رائد صلاح يدعو فتح وحماس لبدء الحوار الوطني الفلسطيني

الشيخ رائد صلاح قال في مهرجان بالدوحة إن الأمة الإسلامية لن تنسى الأقصى (الجزيرة نت)

محمد أعماري-الدوحة

دعا رئيس مؤسسة الأقصى لإعمار المقدسات الإسلامية الشيخ رائد صلاح مسؤولي حركتي المقاومة الإسلامية (حماس) والتحرير الوطني الفلسطيني (فتح) إلى التسريع بفتح الحوار الوطني الذي دعا إليه الرئيس الفلسطيني محمود عباس في خطاب له الأربعاء.

وتمنى صلاح في مهرجان لنصرة المسجد الأقصى نظمته بالعاصمة القطرية الدوحة مؤسسة الشيخ عيد الخيرية، أن "يتم تجاوز الأزمة الداخلية نحو وحدة البيت الفلسطيني في وجه الظلم الأميركي".

وقال "استبشرنا خيرا بدعوة الرئيس محمود عباس إلى الحوار الوطني الفلسطيني وبترحيب الرئيس إسماعيل هنية بهذه الدعوة، ونتمنى أن يترجموا أمانينا لأن الشعب الفلسطيني بوحدته سيقتلع المستوطنات من الضفة الغربية كما اقتلعها من قطاع غزة، وسيقتلع الاحتلال من القدس والأقصى".

استغاثة القدس
وأكد صلاح في كلمته أن "نفوس المسلمين لن تقبل الذل للقدس الشريف وهي تسمع استغاثته واستغاثة المسجد الأقصى المبارك"، مضيفا "لن نهزم لأننا نحمل نفوسا أبية ولأن لنا عهدا يربطنا بالقدس وبالأقصى".

وقال إن "العهد الذي يربطنا بالقدس أننا أمة نحب الحياة، لكننا إذا خيرنا بينها وبين التنازل عن الأقصى فإننا سنفضل أن نقتل ولن نتردد في أن نقول مرحبا بالشهادة في رحاب الأقصى ورحاب القدس الشريف".

وتابع بقوله إنه في الوقت الذي يتزاحم فيه اليهود على الهجرة من إسرائيل، يصر الفلسطينيون على العودة إلى أراضيهم ومقدساتهم المحتلة.

جانب من الحضور في المهرجان (الجزيرة نت)
ومن جهته ناشد رئيس مجلس إدارة مؤسسة الشيخ عيد الخيرية الشيخ محمد بن عيد آل ثاني "الضمائر الحية في بقاع الأرض أن يتحملوا مسؤولياتهم تجاه هذه الأزمة وألا يدخروا جهدا في رفع الحصار عن غزة الأبية".

وأضاف أن استذكار النكبة "تعبير عن دعم الشعب الفلسطيني الذي سلبت منه أرضه"، مشيرا إلى أن هذا الدعم "نابع من الموقف القطري المساند للقضية والشعب الفلسطينيين".

صمود فلسطيني
وقال رئيس مؤتمر فلسطينيي أوروبا ومدير مركز العودة ماجد الزير إنه "على الرغم من المؤامرات العالمية التي تحاك ضد الشعب الفلسطيني، وعلى الرغم مما أوتي العدو الإسرائيلي من دعم دولي، ما زال الشعب الفلسطيني صامدا".

وأكد أن الرأي العام في الغرب يحلل "بشيء من الانبهار والإعجاب" صمود سكان غزة في وجه الحصار الإسرائيلي، مشيرا إلى أن لهذا الشعب الفلسطيني الصامد "عقيدة تذكره بأن أرضه مغتصبة، وهي عقيدة لا يؤمن بها وحده، بل يؤمن بها معه مليار ونصف مليار مسلم".

ودعا الزير مصر إلى فتح الحدود أمام سكان غزة لكسر الحصار، مضيفا أن "لديها من الحكمة ما يكفي كي لا تكون معولا لهدم الصمود الفلسطيني".

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية: