مقتل 12 صوماليا ووساطة للمصالحة بين قيادات المقاتلين
آخر تحديث: 2008/6/27 الساعة 13:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/27 الساعة 13:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/24 هـ

مقتل 12 صوماليا ووساطة للمصالحة بين قيادات المقاتلين

محاولة لإسعاف أحد جرحى المواجهات التي وقعت الأسبوع الماضي بمقديشو (الجزيرة نت)

مهدي علي أحمد-مقديشو

لقي تسعة عناصر من القوات الحكومية الصومالية وامرأة مصرعهم وأصيب خمسة آخرون بجروح متفاوتة، في هجوم نفذه مسلحون من حركة الشباب الصومالية على مركز للشرطة الليلة الماضية في محافظة دينيلي غرب العاصمة مقديشو، وفقا لتأكيدات شهود عيان وجهات أمنية.

من جانبه قال قائد ميداني في تلك الحركة للجزيرة نت إن الهجوم استهدف من وصفهم بالخونة، في إشارة إلى القوات الحكومية. وأوضح المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته إن المهاجمين استولوا على عشر بنادق من أنواع مختلفة.

وفي حادث منفصل قال شهود عيان للجزيرة نت إن مقاتلين من قوات المحاكم الإسلامية شنوا عصر أمس هجوما على مواقع عسكرية حكومية في حي تربونكا، وتليح.

مقاتلون صوماليون في معارك مع القوات الحكومية (الجزيرة-أرشيف)
وأفاد الشهود أن أحد الصواريخ سقط على منزل في حي تليح تسبب بإصابة امرأة عجوز وطفلة.

من جانبه أكد الناطق الرسمي باسم قوات المحاكم شيخ عبد الرحيم عيسى عدو في اتصال هاتفي مع مراسل الجزيرة نت بمقديشو، أن قواته قتلت اثنين من القوات الحكومية، مشيرا إلى أن قوات إثيوبية شاركت في قتال خاضته قواته ضد الحكومية.

وفي تطور آخر أكد شهود عيان للجزيرة نت أن القوات الإثيوبية قصفت مواقع في حي سوق المواشي (شمال مقديشو) بقذائف ومدافع هاون لمدة نصف ساعة الليلة الماضية.

جهود المصالحة
وفي تطور آخر علمت الجزيرة نت من مصادر بالمحاكم والتحالف من أجل تحرير الصومال، أن وفدا يضم قيادات عسكرية رفيعة المستوى وقيادات سياسية بارزة بقيادة القيادي البارز بالمحاكم شيخ محمود إبراهيم سولي توجه إلى جيبوتي، بهدف القيام بجهود وساطة تسعى لإنهاء الخلافات السياسية القائمة بين كبار المسؤولين بالتحالف والمحاكم.

وحسب المصادر نفسها، فإن الوفد نجح حتى الآن في إقناع طرفي الخلاف، وهم رئيس التحالف شيخ شريف شيخ أحمد والقيادي البارز بالمحاكم شيخ حسين طاهر عويس بأن يلتقوا بمكان ما داخل البلاد أو خارجها.

شيخ شريف محل اتفاق داخلي كبير (الجزيرة)
وتتوقع أبرز الترجيحات، أن يتم اللقاء في مدينة عيلبور وسط الصومال، أو في دولة خارجية.

وقالت المصادر إن معظم القيادات البارزة بالمحاكم توافقت فيما بينها على أنه لا يوجد بديل لشيخ شريف شيخ أحمد بالوقت الراهن، وذلك في استفتاء قامت به لجان بالمحاكم. وتم طرحه على أكثر من عشرين من القيادات البارزة فيها.

المصدر : الجزيرة

التعليقات