الحالة الصحية لبوتفليقة أثارت الكثير من الشائعات (الفرنسية-أرشيف)

أعلن مصدر رسمي جزائري أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة يتمتع بصحة جيدة ويعمل بشكل طبيعي.
 
جاء هذا التأكيد في تصريحات لوزير الداخلية الجزائري نور الدين يزيد زرهوني نشرت اليوم ردا على تعليقات بشأن تراجع المناسبات العامة التي يشارك فيها بوتفليقة.
 
ويأتي ذلك بعد تزايد تساؤلات بعض المراقبين المستقلين عن صحة الرئيس الجزائري (71 عاما) منذ أن أجرى فحوصا طبية في فرنسا في أبريل/ نيسان 2006.
 
ومثل رئيس الوزراء الجزائري السابق أحمد أويحيي في الأشهر الأخيرة الرئيس بوتفليقة في عدد من المؤتمرات في الخارج وتولى أحد المساعدين تلاوة خطبه نيابة عنه في بعض المناسبات في الجزائر.
 
ومن جهتها نقلت بعض الصحف الجزائرية في تعليقاتها أن تقليص ظهور بوتفليقة في المناسبات العامة أثار شائعات عن قدرته الصحية على تسيير شؤون البلاد.
 
للإشارة فقد سبق لبوتفليقة أن أجرى أيضا عملية جراحية لوقف نزيف ناجم عن قرحة معوية في ديسمبر/ كانون الأول 2005.

المصدر : وكالات