خمسة من الشهداء سقطوا في قصف لسيارة في بلدة القرارة بخان يونس (الفرنسية)  

ارتفعت حصيلة الغارات التي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم على غزة إلى ستة شهداء .
 
وذكرت مصادر طبية أن ستة فلسطينيين بينهم قيادي في تنظيم جيش الإسلام استشهدوا بثلاث غارات جوية شنها الجيش الإسرائيلي على مقاومين في قطاع غزة.
 
ونقلت وكالة قدس برس عن مصادر طبية أن الشاب صلاح القدوة (24 عاماً) توفي متأثرا بجراحه، التي أصيب بها في القصف الإسرائيلي.
 
وكشفت المصادر عن أسماء الشهداء الذين سقطوا في الغارة الأولى، ويتبعون لتنظيم "جيش الإسلام"، وهم محمود عسلية، وأحمد ومعتز دغمش، وعز العزازي، ومحمود الشندي.
 
ومن جهتها أكدت ناطقة باسم الجيش الإسرائيلي وقوع غارتين جويتين استهدفتا سيارتين تنقلان من وصفتهم بإرهابيين وغارة ثالثة قالت إنها استهدفت مقاتلين كانوا يتنقلون سيرا في جنوب ووسط القطاع.
 
وفي المقابل أعلنت كتائب أبي علي مصطفى الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في وقت سابق قصف النقب الغربي ومدينة عسقلان جنوبي إسرائيل بصاروخين، ردا على ما وصفته بـ"استمرار الاعتداءات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني".

المصدر : الجزيرة + وكالات