سوريا تعتبر أزمة لبنان شأنا داخليا وإسرائيل تتهم إيران
آخر تحديث: 2008/5/9 الساعة 16:51 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/9 الساعة 16:51 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/5 هـ

سوريا تعتبر أزمة لبنان شأنا داخليا وإسرائيل تتهم إيران

سيطرة حزب الله على بيروت تثير مخاوف محلية وإقليمية ودولية (الجزيرة)

اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد أن التطورات على الساحة اللبنانية شأن داخلي، معربا عن أمله بأن يتمكن اللبنانيون من إيجاد حل لهذا الوضع عبر الحوار.

وقالت وكالة الأنباء السورية إن الأسد أدلى برأيه هذا خلال لقاء عقده مع أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني في دمشق بحثا فيه الأوضاع الراهنة بالمنطقة وخاصة في لبنان.

وقالت الوكالة إن الأسد والشيخ حمد عبرا عن أملهما بأن "يتمكن الأشقاء في لبنان من إيجاد حل للوضع الحالي، من خلال الحوار فيما بينهم وبما يصون أمن واستقرار لبنان".

وقد جاء الرد السوري في الوقت الذي اتهم فيه وزير الرياضة والشباب اللبناني أحمد فتفت سوريا وإيران بالتورط في تدهور الأوضاع بلبنان.

كما اتهم  الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز إيران بالوقوف وراء اضطرابات لبنان، نافيا أي تورط لإسرائيل.

وقال بيريز في تصريحات للإذاعة الإسرائيلية "ما يحدث في لبنان ليس مفاجئا، إنه فصل جديد من المعركة التي تقودها إيران للسيطرة على كامل الشرق الأوسط"، ومضى يتهم حزب الله بالسعي لتفرقة البلاد والذهاب بها إلى حرب أهلية.

ووصف بيريز تدهور الأوضاع في لبنان بأنه "كارثة لهم ولنا جميعا"، معربا عن أمله بأن ينقذ اللبنانيون أنفسهم في اللحظات الأخيرة من حرب أهلية.

أمير قطر خلال لقائه الرئيس السوري (رويترز)
اجتماع عربي
وفي سياق التحرك العربي لإعادة الهدوء إلى لبنان، دعت مصر والسعودية لعقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب لبحث الأوضاع في لبنان ومواجهة ما وصفته القاهرة بأنه سعي إيراني للسيطرة عليه.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية المصرية إن القاهرة لديها اقتراحات ستطرحها في الاجتماع، دون أن يكشف عنها. ومضى يقول "لا يمكن أن نسمح لقوة تقف وراءها إيران بالسيطرة على مقاليد الأمور في لبنان".

وكان الأردن قد أعلن بوقت سابق تأييده لعقد الاجتماع الوزاري، ودعا وزير الخارجية الأردني صلاح الدين البشير اللبنانيين لضبط النفس والعودة إلى الحوار بإفساح المجال مجددا أمام المبادرة العربية. كما أعلنت الكويت تأييدها لعقد الاجتماع.

يأتي ذلك بينما ينتظر وصول الأمين العام للجامعة العربية إلى القاهرة بعدما قطع زيارته للولايات المتحدة، لبحث سبل إيجاد تحرك عربي.

وتوقع الأمين العام المساعد للجامعة العربية أحمد بن حلي أن يعقد الاجتماع غدا أو بعد غد.

مقترح يمني
من جانبه اقترح الرئيس اليمني علي عبد الله صالح على أطراف الأزمة اللبنانية تفويض رئيس الجيش العماد ميشال سليمان بمهام قيادة الحوار بين الأطراف المتنازعة لمدة عشرين يوما، وصولا إلى انتخاب العماد سليمان –الذي يحظى بتأييد كل القوى اللبنانية- رئيسا للبنان.

مصر اتهمت حزب الله بتنفيذ أجندة إيرانية (الجزيرة)
وأوضح وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي في اتصال هاتفي مع الجزيرة أن صالح ناقش هذا المقترح مع قادة القوى اللبنانية، ومن بينهم الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله، ورئيس مجلس النواب نبيه بري، ورئيس الحكومة فؤاد السنيورة، وزعيم الأكثرية النيابية سعد الحريري، والعماد سليمان، كما عرض صالح المقترح على عدد من القادة العرب.

بدورها دعت قوى 14 آذار جميع نوابها إلى الاجتماع للتباحث في التطورات الأخيرة في دارة رئيس الهيئة التنفيذية للقوات اللبنانية سمير جعجع في كسروان.

مواقف دولية
دوليا انضمت كندا إلى مصاف الدول التي حملت حزب الله مسؤولية تفجر الأوضاع بلبنان، ودعا وزير الخارجية الكندي ماكسين برنييه لعدم "ترك حزب الله وأنصاره يجرون لبنان إلى حرب".

وكان مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى لبنان تيري رود لارسن قد اتهم في تقرير رفعه إلى مجلس الأمن الخميس، حزب الله بإنشاء هيكليات مؤسساتية موازية للدولة مما يشكل تهديدا للسلم والأمن الإقليميين.

بدوره دعا مجلس الأمن الدولي جميع الأطراف اللبنانية لضبط النفس والعودة إلى الحوار السلمي لحل الأزمة، في حين اتهمت الولايات المتحدة حزب الله بالسعي إلى بناء دولة ضمن الدولة

المصدر : الجزيرة + وكالات