القرضاوي يدعو قطر لمصالحة الفلسطينيين على غرار اللبنانيين
آخر تحديث: 2008/5/30 الساعة 17:01 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/30 الساعة 17:01 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/26 هـ

القرضاوي يدعو قطر لمصالحة الفلسطينيين على غرار اللبنانيين

يوسف القرضاوي أشار إلى نجاح قطر في حل الأزمة اللبنانية (الجزيرة)

محمد أعماري-الدوحة

دعا رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الدكتور يوسف القرضاوي دولة قطر وأميرها الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني إلى العمل من أجل التوصل إلى اتفاق للمصالحة بين الفلسطينيين على غرار اتفاق الدوحة الذي وقعه الفرقاء اللبنانيون بالعاصمة القطرية في العاشر من مايو/أيار الجاري.

وقال القرضاوي اليوم في خطبة الجمعة بمسجد عمر بن الخطاب في الدوحة إن قطر عزمت على المصالحة بين اللبنانيين وأصرت على ذلك فنجحت، مشيرا إلى أنه حان الوقت لتفعل الشيء نفسه مع حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وأبدى القرضاوي تفاؤله بأن أي مسعى قطري للمصالحة بين الفلسطينيين سيتكلل بالنجاح لما لقطر من علاقات متميزة بين كل الأطراف الفلسطينية ولأنها تقف على مسافة واحدة من الجميع، حسب تعبيره.

يذكر أن قطر رعت اتفاقا للمصالحة بين الأطراف اللبنانية بمساهمة عربية أنهى حوالي 18 شهرا من الأزمة السياسية في لبنان والتي وصلت إلى حد الاشتباكات المسلحة بين أنصار الموالاة والمعارضة.

ويشار إلى أن الساحة الفلسطينية الداخلية تعرف انقساما حادا بلغ بدوره حد الاشتباكات المسلحة بين أنصار فتح وحماس وانتهى بسيطرة الأخيرة على قطاع غزة في منتصف يونيو/حزيران 2007.

وعلى إثر هذا الخلاف أقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس حكومة الوحدة الوطنية برئاسة إسماعيل هنية وكلف سلام فياض بتشكيل حكومة لتصريف الأعمال.

وقد ظهرت عدة مبادرات عربية للمصالحة بين الطرفين، كانت آخرها المبادرة اليمنية التي انتهت بتوقيع إعلان صنعاء يوم 23 مارس/آذار الماضي بين وفدي حماس وفتح، لكن التباين في تفسير هذا الإعلان أدى إلى تجميده.

المصدر : الجزيرة