نيكولا ساركوزي دعا لتعزيز العلاقات بين  باريس ودمشق (رويترز)
أشاد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بجهود نظيره السوري بشار الأسد في إنجاح اتفاق الدوحة بين الفرقاء اللبنانيين, وإنهاء أزمة سياسية دامت لنحو 18 شهرا.
 
وقالت وكالة الأبناء السورية (سانا) إن ساركوزي أشاد في اتصال هاتفي مع الأسد بـ"الجهود الحثيثة التي بذلها الأسد من أجل إنجاح اتفاق الدوحة وضمان انتخاب اللبنانيين لرئيسهم التوافقي".
 
وأضافت الوكالة أن الرئيس الفرنسي أعرب عن رغبته إعطاء زخم أكبر للعلاقات بين باريس ودمشق, خاصة في المجالين السياسي والاقتصادي, إضافة إلى زيادة التنسيق بينهما في المواضيع ذات الاهتمام المشترك.
 
كما عبر ساركوزي عن "تأييد بلاده لاستعادة سوريا لجميع حقوقها واستعدادها لتقديم كل ما من شأنه دفع عملية السلام في المنطقة".
 
وكان الرئيس الفرنسي أمر حكومته في ديسمبر/ كانون الأول الماضي بقطع العلاقات الدبلوماسية مع دمشق.
 
وبناء على اتفاق الدوحة الذي وقع في 21 مايو/ أيار الجاري انتخب العماد ميشال سليمان الأحد الماضي رئيسا للبنان. وتسلم سليمان مقاليد الرئاسة بدخوله القصر الجمهوري بعد فراغ دام ستة أشهر.

المصدر : وكالات