عبرت الجزائر عن تطلعها لفتح الحدود مع المغرب في المستقبل, لكنها شددت على ضرورة توفر "شروط ملائمة" من خلال التشاور والحوار بين البلدين.

ونقلت الإذاعة الوطنية الجزائرية عن وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي أن العلاقات مع المغرب "متينة". 

كما اعتبر مدلسي أن "نقطة الخلاف الوحيدة المتعلقة بقضية الصحراء الغربية، يمكن أن تتحول إلى نقطة تفاهم", مشيرا إلى "معالجة القضية في إطار الشرعية الدولية ووفق قرارات الأمم المتحدة".

يشار إلى أن الحدود البرية بين البلدين مغلقة منذ 1994 إثر اتهام المغرب أجهزة جزائرية بالضلوع في هجوم بمراكش تبناه إسلاميون.

وقد دعا المغرب في 20 مارس/آذار الماضي و5 مايو/أيار الجاري إلى إعادة فتح هذه الحدود، غير أن الجزائر ردت بأن هذا القرار يجب أن يتم في إطار حل شامل للخلافات القائمة وضمنها النزاع حول الصحراء الغربية.

المصدر : وكالات