مصر تتجه لتمديد العمل بقانون الطوارئ
آخر تحديث: 2008/5/25 الساعة 11:00 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/25 الساعة 11:00 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/21 هـ

مصر تتجه لتمديد العمل بقانون الطوارئ

مبارك قدم وعدا انتخابيا بإنهاء حالة الطوارئ عام 2008 (الفرنسية-أرشيف)
يعقد مجلس الشعب المصري الاثنين المقبل جلسة ينتظر أن يصدق فيها على قرار جمهوري بمد العمل بقانون الطوارئ المعمول به منذ 27 عاما.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر برلمانية لم تسمها أن تمديد العمل بقانون الطوارئ يرجع إلى عدم الانتهاء من إعداد قانون جديد بديل يسمى قانون مكافحة الإرهاب.

وكان وزير الشؤون القانونية والبرلمانية المصري مفيد شهاب قد أعلن في أغسطس/آب الماضي أن حالة الطوارئ ستلغى في مصر نهاية 2008 "سواء أكان قانون مكافحة الإرهاب جاهزا في ذلك التاريخ أم لا".

وقد اعتبر المجلس القومي لحقوق الإنسان، وهو هيئة حكومية مصرية، في بيان يوم الثلاثاء الماضي أنه "مع اقتراب انتهاء سريان حالة الطوارئ  بنهاية هذا الشهر، لم يعد هناك أي مبرر للتمديد في وجود حالة من الاستقرار تشهدها مصر".

وفي مطلع الشهر الحالي, دعت نحو عشرين منظمة غير حكومية إلى إلغاء العمل بقانون الطوارئ, وطالبت في بيان مشترك الرئيس مبارك "بتنفيذ وعده الذي أعلنه أثناء حملته للانتخابات الرئاسية في صيف 2005 بإلغاء الطوارئ في عام 2008، أو بمجرد الانتهاء من إعداد قانون مكافحة الإرهاب".

وناشدت المنظمات مبارك عدم "تمديد حالة الطوارئ لمدة أخرى، من أجل استقرار البلاد واحتراما من مصر لتعهداتها الدولية".
المصدر : الفرنسية

التعليقات