تشييع الفتى الفلسطيني الذي سقط أمس برصاص الاحتلال (الفرنسية)

قال مراسل الجزيرة إن عضوين من سرايا القدس التابعة لحركة الجهاد الإسلامي استشهدا شرقي مخيم البريج في غزة اليوم.

وأوضحت مصادر طبية فلسطينية أن "شابين استشهدا بصاروخ أطلقته طائرة إسرائيلية صباح الجمعة في شرق مخيم البريج". ونوهت تلك المصادر إلى أن سيارات الإسعاف لم تستطع الوصول إلى عين المكان.

كما استشهد ثلاثة ناشطين فلسطينيين وأصيب سبعة آخرون في توغل عسكري إسرائيلي جنوبي قطاع غزة صباح اليوم، وقد أسفرت الاشتباكات عن إصابة جندي إسرائيلي.

ووفقا للمدير العام للطوارئ والإسعاف في وزارة الصحة الطبيب معاوية حسنين فإن ثلاثة مواطنين استشهدوا في قصف إسرائيلي نفذته الطائرات والدبابات المتوغلة شمال رفح، موضحا أن اثنين من الشهداء هما إبراهيم ماضي ومهند أبو عواد.

ووفقا لشهود عيان فإن طواقم الإسعاف الفلسطينية عثرت على جثث الشهداء الثلاثة بعد ما تراجعت الدبابات الإسرائيلية من منطقة العمور قرب معبر صوفا الخاص بمواد الإسمنت شمال شرق رفح.

وأشار الشهود إلى أن الجرافات العسكرية الإسرائيلية هدمت مبنى يضم مذبحا تابعا لبلدية خان يونس في نفس المنطقة.

وكانت عدة دبابات وجرافتان عسكريتان إسرائيليتان قد بدأت عملية التوغل في ساعة مبكرة من صباح اليوم الجمعة، بغطاء من مروحيات هجومية.

ومن جهتها أكدت ناطقة باسم جيش الاحتلال العمليات العسكرية، موضحة أن أحد الجنود أصيب بشظايا قذيفة مضادة للدروع أصابت جرافة مدرعة.

الاحتلال لم يوقف توغله بالأراضي الفلسطينية بالضفة والقطاع (الجزيرة-أرشيف)
المقاومة ترد
في المقابل أعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في بيان أنها "أطلقت قذيفة آر بي جي مضادة للدروع".

وبدورها أعلنت سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي أن مقاتليها خاضوا اليوم اشتباكا "عنيفا" مع وحدة خاصة من الجيش الإسرائيلي، قرب موقع أبومطيبق شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة.

وأكدت السرايا أن الاشتباك الذي استمر ساعة، يأتي في إطار الرد على "العدوان الصهيوني" المتواصل على الشعب الفلسطيني والمستمر في الضفة والقطاع، وتأكيدا على "خيار المقاومة والجهاد حتى تحرير كامل تراب فلسطين".

وكان فتى فلسطيني قد استشهد أمس وجرح 17 آخرون جراء إطلاق قوات الاحتلال النار عليهم من مركز عسكري قرب معبر المنطار شرق مدينة غزة، أثناء مظاهرة سلمية نظمتها حماس للمطالبة بفتح المعابر وفك الحصار عن القطاع.

المصدر : الجزيرة + وكالات