أمرت محكمة الاستئناف الجزائية اليمنية المتخصصة في قضايا ما يسمى "الإرهاب" بسجن جبر البنا، الذي يقال إنه أحد أبرز أعضاء تنظيم القاعدة في اليمن.

وجاء أمر المحكمة تنفيذا لحكم سابق على البنا بالسجن بعد اتهامه بالتورط في هجمات على منشآت نفطية في مدينتي مأرب وحضرموت في سبتمبر/ أيلول 2006.

وكان جبر البنا فرّ مطلع 2005 من سجن للمخابرات اليمنية مع 22 آخرين متهمين بالانتماء للقاعدة، وسلم نفسه للسلطات في ديسمبر/ كانون الأول الماضي بعد مفاوضات استمرت عدة أشهر.

وبعد ذلك رفع دعوى أمام محكمة الاستئناف للنظر في حكم محكمة البداية الصادر بحقه غيابيا بالسجن عشر سنوات، وأخلى الاستئناف سبيله بعد أن وقع على ضمانة بالحضور لمتابعة جلسات المحاكمة.

وتراوحت الأحكام الصادرة بحق البنا وزملائه في محكمة البداية بالسجن ما بين عامين و15 عاما.

وتطالب الولايات المتحدة الأميركية اليمن منذ سنوات بتسليمها جبر البنا، لكن سلطات صنعاء ترفض ذلك.

ورصدت واشنطن مكافأة قيمتها خمسة ملايين دولار لاعتقال البنا، الذي تتهمه بالانتماء إلى خلية تابعة للقاعدة كانت تقوم بعمليات تدريب في ولاية باولو الأميركية.

المصدر : الفرنسية