ساركوزي يؤكد حق العرب في امتلاك الطاقة النووية
آخر تحديث: 2008/4/30 الساعة 13:14 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/30 الساعة 13:14 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/25 هـ

ساركوزي يؤكد حق العرب في امتلاك الطاقة النووية

ساركوزي (يسار) أشرف مع بن علي (يمين) على توقيع اتفاق للتعاون النووي (الفرنسية)

قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إن من حق الدول العربية والأفريقية أن تكون لها برامج لإنتاج الطاقة النووية، مؤكدا أن حرمانها من ذلك يسهم في نشر الفقر ويؤدي إلى ما أسماه الإرهاب.

وانتقد ساركوزي ضمنيا بعض الدول المتحفظة على معاهدات فرنسا لنشر الطاقة النووية المدنية، معتبرا أن من حق أفريقيا ومن حق بلدان شمال أفريقيا بالتحديد اكتساب هذه التقنية السلمية.

اتفاقات نووية
ودافع الرئيس الفرنسي بشدة عن توقيع بلاده اتفاقات نووية مع كل من الجزائر والمغرب وليبيا، إضافة إلى اتفاق آخر وقعه مع تونس أمس الثلاثاء في إطار زيارة يقوم بها إلى هذا البلد.

وأكد ساركوزي في مؤتمر اقتصادي بالعاصمة التونسية أمام مئات من رجال الأعمال من تونس وفرنسا، أن الطاقة النووية هي طاقة المستقبل، مشيرا إلى أنه بعد أربعة أو خمسة عقود لن يكون هناك بترول.

وكشف مسؤولون أن الاتفاق مع تونس قد يمهد الطريق أمام فرنسا لبيع محطات نووية بعد 10 أو 15 عاما، لكن بشرط أن توافق المفوضية الأوروبية والوكالة النووية الأوروبية (يوراتوم).

الملف الحقوقي
وانتقدت منظمة السلام الأخضر البيئية (غرين بيس) الاتفاق النووي بين تونس وفرنسا، وتساءلت في بيان "ما سبب تعميم الانتشار النووي في الحوض المتوسط؟".

وأدانت المنظمة ما اعتبرته "غياب الشفافية" في هذه القضية، وطالبت بإلقاء الضوء على اتفاقات التعاون النووي التي تبرمها فرنسا.

"
كشف مسؤولون أن الاتفاق مع تونس قد يمهد الطريق أمام فرنسا لبيع محطات نووية بعد 10 أو 15 عاما
"
من جهة أخرى ندد حقوقيون تونسيون بتصريحات أشاد فيها ساركوزي بما قال إن بلادهم حققته من تقدم في حقوق الإنسان.

واعتبرت الناشطة في ملف حقوق الإنسان ورئيسة منظمة غير حكومية نسوية خديجة الشريف تصريحات ساركوزي "مؤشرا على الاستهتار بالمجتمع المدني التونسي".

ومن جانبه قال رئيس رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان مختار طريفي "إذا أعطيت ضمانات لساركوزي كي تشهد الحريات تقدما فمرحبا وهذا ما نطلبه".

لكن طريفي أضاف "مع الأسف لم نلاحظ تقدما يذكر ميدانيا بل قد يكون ما يجري اليوم هو عكس ذلك".

وكان الرئيس الفرنسي أشاد في اليوم الأول من زيارة دولة قام بها لتونس يومي الاثنين والثلاثاء، بالجهود التي تبذلها الأخيرة على صعيد الدفاع عن حقوق الإنسان، معتبرا أن "مجال الحريات في تقدم ومشجع" ومؤكدا أنه يرفض "إعطاء دروس" لتونس بهذا المجال.

المصدر : الجزيرة + وكالات