إطلاق النار وقع خلال تجمع للاحتفال بافتتاح مقر جديد للكتائب في زحلة (الفرنسية-أرشيف)

لقي ناشطان في حزب ينتمي إلى الأكثرية النيابية مصرعهما في إطلاق نار وقع اليوم في شرقي لبنان، حسب ما أفاد مسوؤل أمني رفيع لوكالة الصحافة الفرنسية.
 
ووقع إطلاق النار أثناء تجمع للاحتفال بافتتاح مقر جديد لحزب الكتائب في مدينة زحلة وأسفر عن مقتل مسؤولين في الحزب هما سليم عاصي ونصري ماروني، وإصابة شخصين آخرين بجروح أحدهما نجل سليم عاصي، وفق المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه.
 
وقال المصدر الأمني إن شخصا يدعى جوزيف زوقي من أنصار النائب إيلي سكاف أطلق النار بعد منعه من اجتياز حاجز أمني أقامه حزب الكتائب قرب المقر.
 
وأكد حزب الكتائب في بيان هذه الحصيلة، مشيرا إلى إقدام "مسلحين يستقلون سيارة على إطلاق النار على المشاركين في الاحتفال"، دون الإشارة إلى أي جهة تقف وراء الحادث.
 
وانتشرت قوة من الجيش وقوى الأمن الداخلي في مناطق عدة من أحياء زحلة فور الحادث الذي وقع في الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي (15 بتوقيت غرينتش).
وكان النائب بيار نجل رئيس حزب الكتائب أمين الجميل قتل في اعتداء مسلح في نوفمبر/ تشرين الثاني 2006 شمال بيروت.

المصدر : الفرنسية