لقاء عباس وبوتين تمحور حول مؤتمر السلام المقبل في موسكو (الفرنسية)
 
يصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى تونس الأحد في زيارة سماها مراقبون له زيارة "أخوة وعمل" يغادر بعدها إلى العاصمة الأميركية واشنطن.
وتندرج هذه الزيارة في إطار جولة سبق أن قادته إلى موسكو وعمان.
 
ورغم أنه لم تصدر أي معلومات عن فحوى اللقاء بين الرئيس الفلسطيني ونظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو، فإن تصريحات عباس عقب اللقاء الجمعة ركزت على الدعوة إلى تنظيم مؤتمر حول الشرق الأوسط في موسكو.
 
وأشار عباس في تصريح صحفي إلى أن مؤتمر موسكو المقبل من أبرز المواضيع التي تم الحديث عنها مع القيادة الروسية، مضيفا أنه "لم يتم الاتفاق بعد على موعده"، وقال إن ذلك منوط بالتشاور مع "الأطراف المعنيين".
 
أوضاع غزة
وقال الرئيس الفلسطيني إنه بحث مع المسؤولين الروس "الوضع المتفجر في غزة والمساعي المبذولة لإنهاء هذا الوضع". ومن جهته قال بوتين في تصريحات صحفية إن "الوضع صعب" في إشارة إلى الأراضي الفلسطينية.
 
ومن المقرر أن يتوجه عباس الأسبوع الجاري إلى واشنطن لإجراء محادثات مع الرئيس الأميركي جورج بوش.
 
يذكر أن الإسرائيليين والفلسطينيين قرروا في نوفمبر/تشرين الثاني في مؤتمر أنابوليس في الولايات المتحدة، استئناف مفاوضاتهم لتسوية النزاع، على أمل التوصل إلى اتفاق سلام قبل نهاية 2008، لكن هذه المفاوضات تتعثر جراء استمرار الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة والاعتداءات الإسرائيلية على قطاع غزة.

المصدر : وكالات