غادر عباس الرياض بعد مباحثات مع ملك السعودية تناولت جهود السلام وقمة دمشق (رويترز)

يلتقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالقاهرة اليوم الرئيس المصري حسني مبارك وملك الأردن عبد الله الثاني، وذلك بعد مباحثات أجراها بالرياض مع ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز تناولت جهود سلام الشرق الأوسط ونتائج القمة العربية وجولة وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس.

وقال السفير الفلسطيني بالرياض جمال الشوبكي إن الرئيس غادر المملكة وتوجه إلى العاصمة المصرية حيث من المقرر أن يلتقي الأربعاء كلا من الرئيس وملك الأردن، وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وكان عباس بحث مع الملك السعودي جهود السلام بالمنطقة بما فيها محادثاته مع وزيرة الخارجية الأميركية، ونتائج القمة العربية الأخيرة في دمشق.

وقال الشوبكي إن عباس أكد خلال مباحثاته مع الملك عبد الله بن عبد العزيز على "ضرورة تنشيط الدور الأميركي في الضغط على إسرائيل" وإنه أشار إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد تحركات مهمة على صعيد المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.

كما أفاد السفير الفلسطيني أن مباحثات الرجلين تطرقت إلى المبادرة اليمنية للمصالحة بين حركتي المقاومة الإسلامية (حماس) والتحرير الوطني (فتح)، دون المزيد من التفاصيل.

وتأتي زيارة عباس إلى الرياض والقاهرة بعد لقائه رايس الأحد والاثنين الماضيين بالأردن، ليعلن بعدها استئناف لقاءاته مع رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت, وهي لقاءات علقت مطلع الشهر الماضي بعد هجوم إسرائيلي واسع على قطاع غزة.
 

المصدر : وكالات