العبوات الناسفة تستهدف دوريات الشرطة كما تستهدف المدنيين (الفرنسية-أرشيف) 

قتل ستة أشخاص وأصيب مثلهم في حوادث متفرقة في أنحاء العراق في انفجار عبوات ناسفة.
 
فقد ذكرت الشرطة العراقية أن انفجار عبوة ناسفة استهدف حافلة مدنية على جانب الطريق في شرق مدينة بعقوبة -كبرى مدن محافظة ديالى- أدى إلى مقتل خمسة أشخاص وإصابة أربعة آخرين.
 
وتشهد محافظة ديالى (60 كلم شمال شرق بغداد) منذ مدة توترا ملحوظا بعد تجدد أعمال العنف فيها بعد شهور من الاستقرار.
 
كما قتل شرطي عراقي بعد انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للشرطة قرب ناحية بهرز جنوب بعقوبة، في حين أصيب عراقيون عندما انفجرت قنبلتان على الطريق بفارق زمني بسيط في شرق بغداد.
 
تأتي هذه الحوادث في الوقت الذي وصل فيه الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة تاريخية تعتبر الأولى لرئيس إيراني للعراق وسط إجراءات أمنية مشددة شملت إغلاق عدد كبير من شوارع بغداد.
 
ومن المتوقع أن يكون ملفا الأمن في العراق والنزاع الحدودي مع إيران أهم ما ستتناوله هذه الزيارة التي تستمر يومين.

المصدر : وكالات