التفجيرات تستهدف رجال الشرطة في اليمن (الفرنسية-أرشيف)

أسفر هجوم على مدرسة للبنات قرب السفارة الأميركية بالعاصمة اليمنية صنعاء عن مقتل شخصين وإصابة 19 آخرين، في حين أصيب خمسة جنود يمنيين في هجوم تفجيري استهدف مجمعا حكوميا في محافظة أبين بجنوب البلاد.

وأفاد مراسل الجزيرة في صنعاء بأن مجهولين ألقوا قنبلتين على مدرسة للبنات بجوار السفارة الأميركية في العاصمة اليمنية.

وقال مصدر أمني إن هذا الهجوم يعد حادثا جنائيا وقع على خلفية مشاكل شخصية مع مديرة المدرسة.

وأوضح المصدر أن عنصرا من الشرطة قتل وأصيب أربعة آخرون بجروح كما قتلت تلميذة وأصيبت 15 أخريات بجروح بعضهن في وضع حرج.

وذكر أن عناصر الشرطة كانوا موجودين في المدرسة لحراستها وذلك "بعدما تعرضت مديرة المدرسة الأسبوع الماضي للطعن".

وأكد المصدر أن "الحادث جنائي محض وأسبابه شخصية"، ملمحا إلى أن لا علاقة بين الحادث والسفارة الأميركية التي تبعد حوالي 500 متر عن المدرسة.

كما أكد سكان من الحي أن مديرة المدرسة كانت على خلاف شخصي مع بعض الأشخاص.

وفي محافظة أبين الجنوبية قال مصدر حكومي إن خمسة جنود يمنيين أصيبوا في هجوم تفجيري استهدف مجمعا حكوميا في المحافظة. وذكر مصدر حكومي أن التحقيقات الأولية تشير إلى أن من أسماهم "متشددين إسلاميين" وراء الهجوم.

وقال شهود عيان إن الانفجار وقع في ساعة مبكرة من صباح اليوم قبل أن يصل الموظفون إلى أعمالهم.

المصدر : الجزيرة + وكالات