تفجير يقتل 16 عراقيا ومصرع ثمانية جنود أميركيين
آخر تحديث: 2008/3/11 الساعة 17:32 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/3/11 الساعة 17:32 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/5 هـ

تفجير يقتل 16 عراقيا ومصرع ثمانية جنود أميركيين

التفجيرات في العراق مستمرة وإن بوتيرة أقل من السابق (الفرنسية)

قالت الشرطة العراقية إن 16 شخصا قتلوا في تفجير استهدف حافلة جنوب البلاد، في حين قتل ثمانية جنود أميركيين في هجومين منفصلين خلال الساعات الـ24 الماضية، ليقترب بذلك عدد قتلى الأميركان في الذكرى الخامسة لغزو العراق إلى نحو 4000 قتيل فضلا عن آلاف الجرحى.

وأوضح مسؤول بالشرطة أن عبوة ناسفة انفجرت في حافلة للركاب قادمة من مدينة البصرة جنوب البلاد باتجاه مدينة الناصرية، ما أسفر عن مقتل 16 شخصا على الأقل وإصابة نحو 22 آخرين بجروح. وقال المسؤول إن هذه الحصيلة أولية، متوقعا زيادة عدد الضحايا.

يأتي ذلك بعدما قتل أربعة شرطيين ومدني بالإضافة إلى أربعة مسلحين في اشتباكات وقعت على نقطة تفتيش الثلاثاء في مدينة الموصل شمال بغداد.

من ناحية ثانية، قال مصدر أمني عراقي إنه تم اعتقال 20 ممن وصفهم بالإرهابيين الثلاثاء بينهم "قاض شرعي" في ما يسمى بدولة العراق الإسلامية، وذلك في غرب كركوك شمال بغداد.

كما قالت الشرطة إن قوة مشتركة بينها وبين الجيش الأميركي اعتقلت ثمانية مطلوبين آخرين من هذا التنظيم غرب مدينة أربيل.

قوات أميركية تقوم بدورية راجلة في ديالى (الفرنسية)
مقتل ثمانية جنود

واليوم قال الجيش الأميركي إن ثلاثة من جنوده بالإضافة إلى مترجم قتلوا وجرح جندي رابع إثر انفجار قنبلة شرق محافظة ديالى شمال شرق بغداد والتي يشن فيها الجيش الأميركي وقوات الأمن العراقية عمليات متواصلة لتعقب مقاتلي تنظيم القاعدة.

وفي هجوم آخر هو الأعنف منذ شهرين، أعلن الجيش الأميركي مقتل خمسة جنود عندما هاجم انتحاري يرتدي حزاما ناسفا دوريتهم في حي المنصور ببغداد.

وقال مصدر أمني عراقي إن شخصين أيضا قتلا وأصيب 15 آخرون، كما تعرض عدد من المحال التجارية لأضرار مادية جسيمة جراء التفجير.

وبذلك يرتفع إلى 3983 عدد العسكريين الأميركيين الذين قتلوا في العراق منذ غزوه في مارس/ آذار 2003، وذلك وفقا لإحصائية مستقلة نقلت عنها وكالة الأنباء الفرنسية.

ومع اقتراب الذكرى الخامسة لغزو العراق أشار كتاب نشر مؤخرا في الولايات المتحدة إلى أن هذه الحرب ستكلف البلاد ما لا يقل عن ثلاثة آلاف مليار دولار، وهي أعلى من كلفة حرب فيتنام التي استمرت 12 عاما، وأكثر من ضعف ما كلفته الحرب في كوريا.

وأعد الكتاب الذي حمل عنوان "حرب الثلاثة آلاف مليار دولار.. الكلفة الحقيقية للنزاع العراقي"، الكاتبان الأميركيان جوزيف ستيغليتز الحائز على جائزة نوبل للاقتصاد، وليندا بيلمس الأستاذة في جامعة هارفرد.

المصدر : وكالات