السودان يتهم أوروبا بالإحجام عن معالجة حروبه الأهلية
آخر تحديث: 2008/3/11 الساعة 13:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/3/11 الساعة 13:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/5 هـ

السودان يتهم أوروبا بالإحجام عن معالجة حروبه الأهلية

محمد طه دعا أوروبا إلى معالجة أخطائها التاريخية في أفريقيا (الجزيرة نت) 

 
اتهم السودان أوروبا بالإحجام والتردد عن مساعدة السودان وبلدان أخرى في مواجهة حروبها الأهلية، معتبرا أنها (أوروبا) أسهمت في كثير من تلك الحروب.
 
ودعا علي عثمان محمد طه نائب الرئيس السوداني في افتتاح ملتقى سوداني أوروبي نظم أمس بالخرطوم، أوروبا إلى معالجة أخطائها التاريخية في الدول النامية ومستعمراتها السابقة في أفريقيا ودول العالم الثالث.
 
ولمعالجة علاقة السودان مع القارة الأوروبية، دعا المسؤول السوداني إلى إقامة معادلة تنجح في تقريب حوار الحضارات بين الدول وتأسيس علاقات وشراكة دولية مع أوروبا، تقوم على الاحترام المتبادل وإحداث كيانات كبرى عربية وأفريقية أسوة بأوروبا.
 
مشاكل وصعوبات
وفيما يتعلق بوجهة النظر الأوروبية في هذه المسألة، أقر رئيس مجلس العلاقات السودانية الأوروبية ديفد هويل بوجود مشاكل وصعوبات تعترض العلاقات السودانية الأوروبية.
 
هويل اتهم أوروبا باتباع أميركا خطأ في كثير من المواقف بخصوص السودان (الجزيرة نت)
وقال هويل في كلمته التي ألقاها بالملتقى إن هناك ما يشير إلى ارتباط أوروبا وبريطانيا تحديدا بأزمة دارفور باعتبارهما متشاركتين في هذا الموضوع.

واعتبر أن ما يواجهه تنفيذ اتفاق السلام الشامل الموقع عام 2005 بين الحركة الشعبية لتحرير السودان وحزب المؤتمر الوطني، أحد أسباب الصعوبات التي تواجهها العلاقات بين السودان وأوروبا.
 
وذكر هويل أن أوروبا اتبعت بطريق الخطأ مع السودان كثيرا من المواقف التي هي مثار جدل، مشيرا بهذا الخصوص إلى قوات الأمم المتحدة في دارفور التي قال إن "الولايات المتحدة ظلت تضغط بقوة حتى أرغمت الدول الأوروبية على القبول بها".
 
واعتبر أن موضوع المحكمة الجنائية الدولية الذي وافقت عليه الدول  الأوروبية، خطأ ناتج عن الضغوط الأميركية على أوروبا، مشيرا إلى وجود مواقف كثيرة اتبعت فيها أوروبا مواقف أميركا وهي محل جدل وتساؤل.
المصدر : الجزيرة