منفذ العملية دخل مبنى القيادة على كرسي متحرك وفجر حزامه الناسف لدى لقائه العميد(رويترز-أرشيف)

قتل نائب قائد عمليات سامراء العميد عبد الجبار صالح ربيع في هجوم انتحاري قال مصدر أمني عراقي إن معاقا على كرسي متحرك نفذه داخل مبنى قيادة عمليات المدينة.

وأفاد المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته لوكالة الصحافة الفرنسية أن المعاق دخل بكرسيه إلى مبنى القيادة وطلب مقابلة العميد الذي يقع مكتبه في الطابق العلوي بشأن طلب كان يحمله.

وأوضح أنه حين نزل العميد ليرى طلبه فجر حزامه الناسف ما أدى إلى مقتله ومقتل شرطيين آخرين وإصابة عدد آخر غير محدد.

الموكب كان متجها إلى كربلاء سيرا على الأقدام لإحياء أربعينية الحسين (الفرنسية)
تفجير موكب
وفي تطور آخر، قتل أربعة من الزوار الشيعة وأصيب 15 آخرون بينهم ثلاث نساء في انفجار عبوة ناسفة في الزعفرانية جنوبي بغداد استهدفت موكبا كان يتجه إلى كربلاء لإحياء أربعينية الإمام الحسين (رضي الله عنه) الخميس المقبل.

وشهد يوم أمس مقتل 40 شخصا وإصابة أكثر من 60 آخرين عندما فجر انتحاري حزامه الناسف في مجمع سكني في بلدة الإسكندرية يتناول فيه الزوار طعامهم ويخلدون للراحة قبل مواصلة السير إلى كربلاء.

جاء ذلك بعد ساعات من مقتل ثلاثة من الزوار الشيعة جراء انفجار قنبلة مزروعة على الطريق وإطلاق نار من مسلحين بحي الدورة جنوبي بغداد.

وعقب الحادث، اتهمت السفارة الأميركية في بغداد تنظيم القاعدة في العراق بالوقوف وراءه، معتبرة أن العنف العشوائي يعكس طبيعة العدو الذي يستهدف أشخاصا يمارسون طقوسهم الدينية وذلك بهدف إثارة الفتنة الطائفية في العراق.

مقتل أميركيين
وسجل يوم الأحد مقتل جنديين أميركيين في هجومين منفصلين في العاصمة العراقية بغداد أحدهما قضى بنيران أسلحة خفيفة في "عمليات قتالية"، في حين قتل آخر وجرح ثلاثة في انفجار عبوة ناسفة لدى مرور آليتهم شمالي بغداد.

وبذلك يرتفع إلى 3971 عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في العراق منذ غزوه عام 2003، بحسب وكالة أسوشيتد برس.

المصدر : وكالات