وفاة معتقل من حماس بالضفة وعباس يطلب التحقيق
آخر تحديث: 2008/2/23 الساعة 03:36 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/23 الساعة 03:36 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/17 هـ

وفاة معتقل من حماس بالضفة وعباس يطلب التحقيق

عباس طلب من النائب العام إنهاء التحقيق في أقرب وقت (الفرنسية-أرشيف)
قال مراسل الجزيرة في فلسطين إن أحد المعتقلين من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) توفي في أحد السجون التابعة للمخابرات الفلسطينية في مدينة رام الله.

وقال متحدث باسم جهاز المخابرات إن تقرير الطب الشرعي أثبت أن سبب وفاة مجد البرغوثي هو تضخم في عضلة القلب.

والبرغوثي الذي اعتقل قبل ستة أيام، من قرية كوبر القريبة من رام الله ويعمل إماما في مسجد القرية.

تظاهرات وتحقيق
وعمت التظاهرات بلدة كوبر حيث عمد المتظاهرون إلى سد مداخل البلدة بالحجارة والإطارات المشتعلة, حيث تدخلت الشرطة الفلسطينية وجرح اثنان من المتظاهرين بالرصاص، طبقا للمصادر الطبية.

من جهته طلب الرئيس الفلسطيني محمود عباس من النائب العام التحقيق في الحادث وإبلاغه بنتيجة التحقيقات في أقرب وقت ممكن.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية عن الأطباء المشرفين على الموقوفين أن "البرغوثي كان يعاني من مرض في القلب، ما استدعى نقله إلى المستشفى، حيث فارق الحياة هناك" وقالت "تولى الطبيب الشرعي تشريح الجثة لمعرفة أسباب الوفاة".

أبو زهري اعتبر الحادثة جريمة تمثل سابقة خطيرة (الفرنسية-أرشيف)

اتهام بالتعذيب
في المقابل قالت حماس إن البرغوثي لم يكن يعاني من أية أمراض, وحملت عباس ورئيس الحكومة سلام فياض "المسؤولية الكاملة والمباشرة عما سمتها "عملية التعذيب حتى الموت" التي تعرض لها البرغوثي في أحد سجون المخابرات في رام الله.

وقال المتحدث باسم حركة حماس سامي أبو زهري إن "هذه الجريمة تمثل سابقة خطيرة تعكس حجم التعذيب الذي يتعرض له أبناء حركة حماس في سجون سلطة محمود عباس".

واعتبر أبو زهري أن "ما يتعرض له المعتقلون في سجون سلطة المقاطعة يفوق ما يتعرض له المعتقلون في سجون الاحتلال الصهيوني" على حد تعبيره.

كما رأى أن هذه الواقعة تمثل "إدانة لموقف فصائل منظمة التحرير الصامتة على هذه الجرائم الخطيرة، بينما تقيم الدنيا ولا تقعدها لأي صغائر في مناطق أخرى".

ووصف أبو زهري الواقعة بأنها "انعكاس لمستوى التنسيق الأمني والتعاون عالي المستوى بين الاحتلال وبين أجهزة أمن السلطة" قائلا إنها "ترجمة للشق الأمني من خطة خارطة الطريق الذي تعهد بمحاربة المقاومة".
المصدر : الجزيرة + وكالات