مقتل جندي أميركي ببغداد وضحايا العنف فاق المليون
آخر تحديث: 2008/2/1 الساعة 07:27 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/1 الساعة 07:27 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/25 هـ

مقتل جندي أميركي ببغداد وضحايا العنف فاق المليون

قتل نحو 3942 أميركياً منذ الغزو الأميركي للعراق في مارس/آذار 2003 (الفرنسية-ارشيف) 

أعلنت القيادة العسكرية الأميركية في بيان لها إن جنديا أميركياً قتل في انفجار شحنة ناسفة لدى مرور مركبته فوقها خلال عملية قتالية بالعاصمة العراقية بغداد.
 
ولم يعط البيان الذي صدر أمس أي توضيحات حول الحادث، فيما يعد هذا الجندي الثالث الذي يقتل في بغداد منذ السبت الماضي.
 
إحصاءات
وبحسب آخر التقديرات فإن عدد الجنود الأميركيين القتلى ارتفع  منذ بدء الغزو الأميركي للعراق في مارس/ آذار 2003 وحتى اليوم إلى 3942 جندي إضافة إلى 174 بريطاني و134 من قوات التحالف الأخرى.
 
كما تشير التقديرات إلى أن عدد القتلى الأميركيين ارتفع في يناير/ كانون الثاني الماضي إلى 38 جندياً مقابل 23 جندياً قتلوا في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، إلا أن هذا الرقم يظل أقل بكثير من عدد القتلى من الجنود قبل عام والذي بلغ 83 جندياً.
 
من ناحية أخرى انخفض عدد القتلى المدنيين في يناير/ كانون الثاني الماضي بمقدار 76% ليصل إلى 466 مدنياً، مقارنة بقتلى نفس الشهر من العام الماضي والذي بلغ 1971 مدنياً، بينما قتل في ديسمبر/ كانون الأول من ذلك العام 481 مدنياً.

وقد تراوح عدد القتلى العراقيين المدنيين منذ بدء الغزو الأميركي للعراق بين 80 و88 ألفاً طبقاً لموقع إنترنت مستقل يديره أكاديميون ونشطاء سلام ويعتمد على تقارير إعلامية من مصدرين على الأقل، مع تأكيده أن عدد القتلى الحقيقي يفوق بكثير الأرقام المعلنة.

وكان مركز استطلاعات الرأي البريطاني "أوبينيون رسيرتش بيزنس" الذي يتخذ من لندن مقراً له كشف في دراسة له أن أكثر من مليون و33 ألف عراقي قتلوا في أعمال عنف منذ بدء الغزو الأميركي للعراق وحتى اغسطس/ آب 2007، مستبعداً الوفيات بسبب الشيخوخة.
 
وأجرى المركز استطلاعه الميداني على 5019 شخصاً ممن تجاوزوا الـ18 عاماً في المدن والأرياف بالتعاون مع معهد الإدارة والمجتمع المدني المستقل. وقال المركز إن خمس الأسر العراقية فقدوا واحداً على الأقل من أفرادهم بين مارس/ آذار 2003 وأغسطس/ آب 2007.
المصدر : وكالات