غوردون براون في لقاء مع جنود بلاده بأم قصر بالعراق قبل أسبوعين (رويترز-أرشيف)

وقع العراق أمس اتفاقيتين أمنيتين مع بريطانيا وأستراليا لتنظيم الوجود العسكري لهذين البلدين في الأراضي العراقية بعد نهاية التفويض الأممي منتصف ليلة اليوم.

ووقع الاتفاقيتين وزير الدفاع العراقي عبد القادر جاسم العبيدي مع سفيري بريطانيا وأستراليا.

وتحتفظ أستراليا بنحو 500 جندي في العراق وبريطانيا بـ4100 جندي يتمركزون في البصرة جنوبا, أي نحو عشر القوة البريطانية التي شاركت في غزو هذا البلد في 2003.

وكان العراق وقع اتفاقية مع الولايات المتحدة تنظم وجود القوات المقاتلة بعد انتهاء التفويض الأممي, بحيث تبقى المقاتلة منها إلى نهاية 2011.

إقامة صدام
وتنص الاتفاقية -التي وقعت في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي- على تسليم القوات الأميركية السلطات العراقية الإقامة الرسمية للرئيس الراحل صدام حسين في المنطقة الخضراء مطلع العام 2009, أي غدا الخميس.

وقال الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ إن مهمة القوات الأجنبية ستقتصر على التدريب والمراقبة البحرية ومعالجة المتفجرات والقنابل, وستنسق وزارة الدفاع  العمليات المشتركة مع هذه القوات.

وتحدث المبعوث الأممي إلى العراق ستافان دي ميستورا عن حاجة إلى اتفاقات أخرى مع إيستونيا ورومانيا والسلفادور والحلف الأطلسي, وهي أطراف تشارك بعدد صغير من الجنود في العراق.

المصدر : وكالات