الحكومة المقالة ترفض رفع الراية البيضاء وتدعو لموقف عربي
آخر تحديث: 2008/12/27 الساعة 22:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/30 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الخارجية الكازاخية: الجولة الثامنة من مفاوضات أستانا بشأن سوريا قد تعقد 20 ديسمبر المقبل
آخر تحديث: 2008/12/27 الساعة 22:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/30 هـ

الحكومة المقالة ترفض رفع الراية البيضاء وتدعو لموقف عربي

حماس اعتبرت استهداف الأجهزة الأمنية دليلا على الاستفزاز الإسرائيلي (الجزيرة)

أكدت الحكومة المقالة في قطاع غزة أنها لن ترفع الراية البيضاء ولن تتنازل عن "حقوق" الشعب الفلسطيني مهما بلغت قسوة الاعتداءات الإسرائيلية، معتبرة أن الاستهداف الإسرائيلي مقار الأجهزة الأمنية الفلسطينية في القطاع يؤكد مدى الاستفزاز الإسرائيلي من صمود الفلسطينيين.

وقال المتحدث باسم الحكومة طاهر النونو في مؤتمر صحفي في القطاع إن المجزرة الإسرائيلية تهدف إلى ضرب الروح المعنوية للشعب الفلسطيني، "لكنها لن تفت من عضد الفلسطينيين أو تجبرهم على ترك خيار المقاومة".

وأكد النونو أن الحكومة تحمل إسرائيل مسؤولية كامل النتائج التي تربت عن مجزرة اليوم، وشدد على حق الشعب الفلسطيني في الدفاع عن نفسه.

وقال إن الحكومة المقالة هي اليوم أكثر قوة وإنها تمارس دورها على أكمل وجه، "وهي محاطة بالتفاف الشعب الفلسطيني حولها".

ودعا النونو الدول العربية و"أحرار العالم" إلى قول كلماتهم، وأضاف "لن نقبل عبارات الإدانة والاستنكار وعلى أطراف الإقليم تحمل مسؤولياتها".

الحكومة المقالة أكدت أنها لن ترفع الراية البيضاء (الفرنسية)
رفض الاتهام
وكان موسي أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) قد رفض الاتهامات التي وجهها نمر حماد مستشار رئيس السلطة الفلسطينية لحماس وحملها مسؤولية تدهور الأوضاع بالقطاع.

وقال أبو مرزوق في اتصال هاتفي مع الجزيرة إن هناك أطرافا تحض على العدوان الإسرائيلي على القطاع، واصفا ذلك التصعيد بأنه إبادة جماعية في حق الفلسطينيين.

في حين أكد المتحدث باسم حماس فوزي برهوم أن مصر أبلغت الحركة قبل يومين بأنه لن يكون هناك عدوان إسرائيلي على غزة.

كما وصف برهوم في اتصال مع الجزيرة غارات اليوم بأنها محرقة وجريمة وجزء من مؤامرة كبيرة ضد حماس وضد المقاومة الفلسطينية. وقال إن قطاع غزة يدفع اليوم ضريبة ذلك التآمر.

المصدر : الجزيرة