قانون عراقي لاستبقاء القوات غير الأميركية في 2009
آخر تحديث: 2008/12/17 الساعة 01:01 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/12/17 الساعة 01:01 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/20 هـ

قانون عراقي لاستبقاء القوات غير الأميركية في 2009

علي الدباغ (الفرنسية-أرشيف)
أقرت الحكومة العراقية الثلاثاء مشروع قانون يسمح للقوات الأجنبية غير الأميركية وهي من بريطانيا وأستراليا وإستونيا والسلفادور ورومانيا وإيرلندا الشمالية وقوات حلف الأطلسي، بالبقاء في البلاد بعد انتهاء التفويض الأممي نهاية العام الحالي على أن تنسحب في العام 2009.
 
وقال المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ إن مشروع القانون ينظم الوجود المؤقت لهذه القوات في العراق بمجرد انتهاء التفويض الذي تمنحه الأمم المتحدة بداية عام 2009 مع تمهيد الطريق لانسحاب هذه القوات.
 
وقال رئيس لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان العراقي همام حمودي إن المشروع يضع موعدا لانسحاب هذه القوات ما بين خمسة إلى سبعة أشهر منذ بدء العام المقبل.
 
ومن المقرر أن يتحول هذا المشروع إلى قانون بمجرد تصديق البرلمان عليه. وكان الرئيس الأميركي المنصرف جورج بوش ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي قد وقعا في بغداد الأحد الاتفاقية الأمنية التي تنص على انسحاب القوات الأميركية من العراق عام 2011.
 
في الوقت نفسه قال نائب قائد القوات المسلحة البوسنية شكيب فوريتش اليوم إن البوسنة ستسحب جنودها من العراق خلال الأسبوع الحالي منهية انتشار قواتها المسلحة هناك الذي استمر ثلاثة أعوام.
 
واعتبر فوريتش أن المهمة كانت ناجحة جدا في العراق وأن البوسنة أوفت بالتزاماتها بموجب برنامج الشراكة من أجل السلام التابع لحلف شمال الأطلسي.
 
وقال فوريتش إن نحو 290 جنديا قاموا بدورات متعاقبة خلال المهمة منذ أن قررت الرئاسة أن جيش البوسنة ينبغي أن ينضم إلى القوة الدولية بناء على طلب حلف شمال الأطلسي عام 2005.
 
وكانت البوسنة قد أعلنت في محاولة لدعم سعيها إلى عضوية الناتو أنها ستساهم بجنود في المهمة التي يقودها الحلف في أفغانستان خلال العام القادم.
 
وكافأ زعماء الحلف البوسنة في أبريل/نيسان الماضي بإجراء "حوار مكثف" حول طموحاتها للعضوية، وهي خطوة تسبق منح خطة العضوية الكاملة ويتوقع أن تقدم البوسنة "خطط عمل" استعدادا لعضوية الحلف.
المصدر : وكالات