التنسيقي القطري السعودي يتوج باتفاقيات تعاون ومذكرات تفاهم
آخر تحديث: 2008/12/17 الساعة 02:18 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/12/17 الساعة 02:18 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/19 هـ

التنسيقي القطري السعودي يتوج باتفاقيات تعاون ومذكرات تفاهم

الأمير نايف بن عبد العزيز والشيخ تميم بن حمد آل ثاني ترأسا الاجتماع (وكالات)

بدأت في العاصمة السعودية الرياض الجلسة الختامية للمجلس التنسيقي الأعلى القطري السعودي، حيث ينتظر أن يوقع الجانبان على جملة من اتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم.

ويرأس ولي العهد القطري الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الجانب القطري في الاجتماع الأول للمجلس، بينما ينوب وزير الداخلية الأمير نايف بن عبد العزيز عن رئيس الجانب السعودي ولي عهد المملكة سلطان بن عبد العزيز.

ووفقا لموفد الجزيرة إلى الرياض علي الظفيري فسيتم الإعلان عن العديد من الاتفاقات المتعلقة بالقضايا الخارجية والمجالات الأمنية، إضافة إلى اتفاقات اقتصادية وتجارية واستثمارية.

وأشار الظفيري إلى أن الجانبين بصدد التوقيع كذلك على مذكرات تفاهم يتعلق بعضها بمجالات الإعلام والثقافة والتربية.

ولفت إلى أن الجانبين اتفقا على تنسيق المواقف في القضايا الخارجية سواء ما يتعلق بالملف النووي الإيراني أو الموضوع العراقي أو اللبناني أو الفلسطيني، وهي الموضوعات التي قال إن مواقف البلدين شهدت حيالها تباينات ظاهرة خلال المرحلة الماضية.

وأفاد موفد الجزيرة بأن أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وقع الليلة الماضية على وثيقة استكمال تعيين الحدود البحرية والبرية فيما وراء خور العديد والخرائط المتضمنة في المحضر الذي وقع عليه البلدان في يوليو/تموز الماضي.

وكان موضوع الحدود –الذي يتم حسمه الآن بشكل نهائي- من أبرز القضايا التي سببت توترا في علاقات البلدين مؤخرا.

وشارك رجال أعمال ومستثمرون وشركات كبرى من كلا البلدين في اللقاءات التي سبقت الجلسة الختامية اليوم.

وكانت السعودية وقطر قد اتفقتا في يوليو/تموز الماضي على إنشاء مجلس تنسيق مشترك بينهما.

يشار إلى أن حجم التبادل التجاري بين السعودية وقطر بلغ نحو 5.5 مليارات ريال (نحو 1.47 مليار دولار) خلال العام الماضي. 

المصدر : الجزيرة