بارود تعرض لانتقادات بعد إعلانه تشكيل هيئة أمنية مشتركة مع سوريا (الفرنسية-أرشيف)
قال وزير الإعلام اللبناني طارق متري إن الحكومة وافقت على إنشاء لجنة لمتابعة نتائج زيارة وزير الداخلية اللبناني زياد بارود إلى دمشق الأسبوع الماضي.

وأضاف مترى أن الحكومة أعلنت  في جلسة عقدت اليوم ببيروت تضامنها مع بارود الذي تعرض لحملة انتقادات بعد زيارته لسوريا.
 
وأشار الوزير اللبناني إلى أن مهام اللجنة المقترحة هي تفعيل التعاون بين وزارتي الداخلية اللبنانية والسورية والأجهزة الأمنية في البلدين إضافة إلى وضع آلية مشتركة للتعاون في مجال مكافحة الإرهاب وضبط الحدود.
 
وكان بارود قوبل بحملة انتقادات إثر إعلانه عن تشكيل هيئة تنسيق أمنية مشتركة لبنانية سورية، واعتبرت قوى الأكثرية النيابية أن الخطوة تمثل عودة للجان الأمنية المشتركة كما كانت خلال الوجود العسكري السوري في لبنان.
 
وتتشكل الهيئة من الجانب اللبناني من المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء أشرف ريفي ومن المدير العام للأمن العام اللواء وفيق جزيني.
 
واتفق على أن تجتمع اللجنة المشتركة دوريا في لبنان وسوريا على أن تنجز مهمتها خلال ثلاثة أشهر.

المصدر : الجزيرة + وكالات