لبنان يعتقل مسلحين يشتبه بانتمائهم لفتح الإسلام
آخر تحديث: 2008/11/10 الساعة 20:09 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/10 الساعة 20:09 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/13 هـ

لبنان يعتقل مسلحين يشتبه بانتمائهم لفتح الإسلام

جنود لبنانيون يعتقلون مسلحا من فتح الإسلام بمدينة طرابلس في وقت سابق (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت السلطات اللبنانية اليوم أنها اعتقلت خمسة مسلحين يشتبه بتورطهم في هجمات في سوريا ولبنان، وينتمون إلى جماعة إسلامية مسلحة.

وقالت مصادر أمنية إن قوات الجيش ورجال الأمن نفذوا عمليات الاعتقال خلال الأيام الأربعة الماضية بمدينة طرابلس الشمالية ومخيم البداوي المجاور للاجئين الفلسطينيين، بالتعاون مع حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح).

وينتمي معظم المسلحين المعتقلين وفقا لمصادر لم تتأكد، إلى جماعة فتح الإسلام التي اشتبكت مع الجيش اللبناني على مدى 15 أسبوعا العام الماضي في معارك دارت رحاها في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين شمال لبنان، وأدت إلى مقتل 430 شخصا على الأقل بينهم حوالي 170 جنديا و220 مسلحا.

وعرض التلفزيون السوري الأسبوع الماضي 12 شخصا قال إنهم أعضاء في فتح الإسلام، وهم يعترفون بأنهم ساعدوا في التخطيط لتفجير انتحاري بسيارة ملغومة أودى بحياة 17 شخصا في دمشق في سبتمبر/ أيلول.

وربطت السلطات اللبنانية بين متعاطفين مع جماعة فتح الإسلام وهجمات على الجيش في وقت سابق هذا العام، ووجه المدعي العام سعيد ميرزا الشهر الماضي اتهامات لـ34 رجلا بينهم سوريون وسعوديون ولبنانيون وفلسطينيون ينتمون لخلية فتح الإسلام التي كانت وراء هجمات استهدفت الجيش البناني.

مقاتلون من فتح خلال العرض العسكري (الفرنسية)
تسليم

وكانت حركة فتح قد اعتقلت أمس أحد المنتمين إلى تنظيم فتح الإسلام في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين جنوب لبنان، وسلمته للجيش اللبناني.

ونقل مراسل الجزيرة عن مصادر أمنية قولها إن المعتقل محمد الدوخي كان مطلوبا للقضاء اللبناني بتهم تدبير عمليات تفجير داخل المخيم وخارجه.

ونقلت وكالة يونايتد برس عن مصدر لبناني أن عناصر فتح أطلقت النار على الدوخي، وأصابته بجروح قبل اعتقاله.

عرض عسكري
في هذه الأثناء نظمت فتح عرضا عسكريا داخل المخيم شارك فيه نحو أربعمائة مقاتل مزودين بقاذفات مضادة للدروع وبنادق أوتوماتيكية.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن مركبتين عسكريتين تحملان مدافع مضادة للطائرات ظهرت بالمخيم خلال العرض لأول مرة منذ انتهاء الحرب الأهلية بلبنان (1975-1989).

وكان أحد مقاتلي فتح قد قتل الخميس الماضي بنيران مسلح مجهول. مع العلم بأن اشتباكات متعددة وقعت خلال العامين الماضيين داخل المخيم جرى أكثرها بين مقاتلي فتح وتنظيم جند الشام الذي يستلهم بعض أفكار تنظيم القاعدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات