الجزيرة تحتفل بالذكرى الثانية عشرة لانطلاقتها
آخر تحديث: 2008/11/2 الساعة 01:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/2 الساعة 01:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/5 هـ

الجزيرة تحتفل بالذكرى الثانية عشرة لانطلاقتها

مقر الجزيرة في الدوحة (الجزيرة نت)

عقبة الأحمد-الدوحة
 
احتفلت شبكة الجزيرة الفضائية في مقرها بالدوحة بـ"يوم الجزيرة" وذلك في الذكرى الثانية عشرة لانطلاق قناتها الناطقة باللغة العربية، في مثل هذا اليوم من عام 1996.
 
وألقى رئيس مجلس إدارة شبكة الجزيرة الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني كلمة في مستهل حفل حضره موظفو الشبكة وعائلاتهم وعدد من الضيوف، أكد فيها استمرار الجزيرة في نشر رسالتها باعتبارها منبرا للإعلام الذي يتسم بالحرية.
 
وأشار الشيخ حمد بن ثامر إلى تطور الجزيرة على مدى السنوات الماضية إلى أن أصبحت مؤسسة إعلامية كبرى تجاوزت محيطها العربي إلى العالمية بوصولها إلى المتحدثين باللغة الإنجليزية عبر قناتها الإنجليزية، وأشاد بجهود العاملين في الشبكة.
 
ومن جانبه عدد المدير العام لشبكة الجزيرة وضاح خنفر في كلمة له إنجازات الجزيرة، وركز على آخر هذه الإنجازات المتمثل بافتتاح قسم الحريات العامة وحقوق الإنسان برئاسة الزميل سامي الحاج الذي استرد حريته بعد نحو ست سنوات قضاها في معتقل غوانتانامو الأميركي.
 
واعتبر وضاح خنفر هذا القسم هدية إلى كل المدافعين عن حقوق الإنسان وقضيتي الزميلين سامي الحاج وتيسير علوني الذي ما زال معتقلا في إسبانيا، داعيا إلى الإفراج عنه ليعود إلى أسرة الجزيرة وينضم إلى بقية الزملاء.
 
وأشار مدير الشبكة إلى أن الجزيرة لم تعد مؤثرة فقط في محيطها الإقليمي بل انتقلت إلى العالمية، وأكد أنها لم تعد ملكا فقط للقائمين عليها أو العاملين والمشرفين عليها بل أصبحت ملكا لكل المتعطشين لمعرفة الحقيقية.
كما شدد خنفر على أن الإنسان هو في صلب اهتمامات قناة الجزيرة قائلا "المبدأ والمنتهى في رسالة الجزيرة الإنسان".
 
وألقى الزميل سامي الحاج كلمة في الحفل شكر فيها الجزيرة والعاملين فيها على دعمه والوقوف إلى جانبه، مستذكرا أنه في مثل هذا الوقت من العام الماضي كان قد بدأ إضرابا عن الطعام في معتقل غوانتانامو.
 
وتخللت الحفل لقطات تروي قصة قناة الجزيرة الناطقة باللغة العربية في 12 عاما، وأخرى تروي المراحل التي مرت بها القناة الإنجليزية منذ انطلاقتها قبل عامين، وكذلك القناة الوثائقية والقناة الرياضية التي بدأت بثها قبل خمس سنوات.
 
كما تخلل الحفل تكريم عشرات من العاملين الذي مضت خمس سنوات على عملهم في القناة.
 
تاريخ حافل
الشيخ حمد بن ثامر (الجزيرة نت-أرشيف)
وعلى مر السنين اكتسبت الجزيرة شهرة واسعة وباتت حاضرة اليوم في عشرات الدول في العالم، ويتابع قنواتها المختلفة أكثر من 150 مليون مشاهد.
 
وانطلقت الجزيرة عام 1996 ببث ست ساعات يوميا قبل أن يصبح بثها على مدار الساعة في فبراير/شباط 1999.
 
وقد أثارت عملية ثعلب الصحراء في العراق أواخر عام 1998, ثم الحرب على أفغانستان أواخر عام 2001 وتميز الجزيرة فيهما, الانتباه من جديد إلى دورها الإعلامي.
 
وقد خسرت الجزيرة في حرب أفغانستان معداتها ومكتبها في كابل, وفقدت مراسلها طارق أيوب الذي استُشهد في بغداد يوم الثامن من إبريل/نيسان عام 2003. ثمّ جاءت حرب يوليو/تموز عام 2006 بين حزب الله وإسرائيل لتثبت الجزيرة تميزها مرة أخرى.
 
وقد انتقلت الجزيرة عام 2005 من قناة إلى شبكة على المستوى التنظيمي والفعلي, وهي تضمّ اليوم قناتها الأم, القناة الإخبارية العربية وقناة الجزيرة الناطقة باللغة الإنجليزية التي انطلق بثها عام 2006, والجزيرة الرياضية بقنواتها، والجزيرة الوثائقية، والجزيرة مباشر، إلى جانب مركز الجزيرة الإعلامي للتدريب والتطوير, ومركز الجزيرة للدراسات وقد تميّز كل منها في مجالها.
 
ويشّكل موقع الجزيرة نت الذي انطلق مطلع عام 2001, إحدى دعائم شبكة الجزيرة وأصبح خلال مدة وجيزة بعد إطلاقه على الشبكة العالمية أفضل موقع إخباري عربي، كما حاز خلال السنوات الماضية العديد من الجوائز.
 
 
المصدر : الجزيرة