كوشنر يقترح برام الله دورا أوروبيا ويلتقي زعماء إسرائيل
آخر تحديث: 2008/10/5 الساعة 11:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/5 الساعة 11:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/6 هـ

كوشنر يقترح برام الله دورا أوروبيا ويلتقي زعماء إسرائيل

كوشنر امتدح برام الله ليفني وأولمرت وطالب بدور أوروبي أكبر بعملية السلام (رويترز)

اقترح وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر دورا أوروبيا أكثر في عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين في مستهل جولة شرق أوسطية يواصلها اليوم بلقاءات مع المسؤولين الإسرائيليين.

وقال كوشنر في ختام لقاء مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله أمس إنه "إذا طلب الإسرائيليون والفلسطينيون والأميركيون (الذين يقفون وراء العملية التي أطلقت في أنابوليس) ذلك فسنرد بشكل إيجابي ليلعب الاتحاد الأوروبي دورا أكبر في المنطقة".

وأضاف الوزير الفرنسي أن دور الأميركيين سيكون" أقل تأثيرا" في الأشهر المقبلة، ملمحا بذلك إلى الانتخابات الرئاسية الأميركية التي ستجرى في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وأكد الوزير الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، أن اقتراحه "ليس ضد الأميركيين بل يهدف إلى أن نكون معهم ونقدم الاقتراحات".

وأبدى كوشنر تخوفه من إمكانية نسيان العالم عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين بسبب اهتمامه بالانتخابات الأميركية وتغيير الحكومة في إسرائيل، فضلا عن التوتر بين الغرب وإيران.

عباس قال إن الدور الأوروبي لن يكون بديلا عن الأميركي (الفرنسية)
موقف عباس
من جانبه أكد الرئيس عباس أن الفلسطينيين يطلبون دورا سياسيا أكبر لأوروبا ولكن "ليس بديلا" للدور الأميركي بل مكملا له.

وامتدح الرئيس الفلسطيني في مؤتمر صحفي مشترك مع كوشنر زعيمة حزب كاديما تسيبي ليفني المكلفة بتشكيل الحكومة الإسرائيلية، مشيرا إلى أن موقعها كوزيرة للخارجية ونائبة لرئيس الوزراء المستقيل إيهود أولمرت مكنها من الاطلاع على كافة قضايا المفاوضات.

وشاطر كوشنر عباس موقفه من ليفني وتشاركا أيضا الإشادة بتصريحات أولمرت التي أدلى بها مؤخرا وتضمنت التأكيد على ضرورة الانسحاب من "غالبية الأراضي" الفلسطينية المحتلة، حيث وصفها عباس بالإيجابية فيما اعتبرها الوزير الفرنسي "رؤية متقدمة جدا من جانب رجل سياسي واسع الأفق".

وفي الوقت نفسه تحدث عباس في المؤتمر الصحفي عن الحوار الداخلي الفلسطيني، فقال إن قطاع غزة -الذي تحكمه حركة حماس منذ منتصف العام الماضي- "يجب أن يعود للوحدة الفلسطينية من أجل أن يبقى الوطن موحدا".

كوشنر التقى فياض بجنين وأشاد بالقوى الأمنية الفلسطينية (الفرنسية) 
وأضاف "نحن نبذل جهودا من أجل الحوار الداخلي، ومصر تقوم بجهود حثيثة، وهي حريصة على هذه الوحدة، وعندما تنهي مهمتها سينتقل الأمر إلى الجامعة العربية". وتابع "أعتقد أن غزة ستعود، وسنستقبل السيد كوشنر هناك".

جولة جنين
وكان الوزير الفرنسي قد التقى برئيس حكومة تصريف الأعمال الفلسطينية سلام فياض في مدينة جنين حيث أشاد بتطور قدرات الأجهزة الأمنية الفلسطينية في حفظ الأمن الداخلي وفرض النظام العام، وقال إنه سينقل هذه الصورة أثناء زيارته إسرائيل وكذلك في الاجتماع المقبل لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي.

المصدر : وكالات