مسلحون يقتلون جنديا من قوة السلام في دارفور
آخر تحديث: 2008/10/31 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/31 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/3 هـ

مسلحون يقتلون جنديا من قوة السلام في دارفور

قتلى القوة المشتركة بلغوا 11 منذ تسلمها مهمتها مطلع العام (الفرنسية-أرشيف)

قالت قوة السلام المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي اليوم الخميس إن مسلحين مجهولين قتلوا جنديا من القوة من جنوب أفريقيا وأصابوا جندية في هجوم بإقليم دارفور غربي السودان.
 
وبهذا ارتفع عدد القتلى بين قوات حفظ السلام في دارفور إلى 11 منذ تسلمت البعثة المشتركة السيطرة من قوة الاتحاد الأفريقي مطلع العام الحالي.
 
وتصاعدت وتيرة العنف ضد القوة المشتركة التي تعاني من النقص العددي في الشهور الثلاثة الماضية التي قتل فيها عشرة من أفراد قوة السلام مما يشير إلى صعوبة تأمين المنطقة.
 
وقال نور الدين مازني المتحدث باسم القوة إن الجنديين في قوة السلام تعرضا لهجوم أمس بينما كانا يعملان على تأمين مصدر للمياه في بلدة كتم في شمال دارفور.
 
وأضاف أن الاثنين أصيبا ونقلا إلى معسكر تابع لقوة السلام المشتركة في كتم، مشيرا إلى أن أحدهما توفي بينما لا يزال الآخر على قيد الحياة.
 
وقال إن الجندية مصابة في الصدر لكن حالتها مستقرة، موضحا أنها تتلقى العلاج في مستشفى تابع للقوة المشتركة بمدينة الفاشر عاصمة شمال دارفور.
 
وفي أكتوبر/تشرين الأول الجاري قتل جندي نيجيري بعد أن نصب ستون عضوا في عصابة مسلحة كمينا لقافلته وفي أوائل يوليو/تموز الماضي قتل سبعة من قوة حفظ السلام وأصيب 22 آخرون في كمين نصبته مليشيات في شمال دارفور. وبعد أسبوع قتل ضابط نيجيري آخر في حادث خطف سيارة في غربي دارفور.
 
وتتولى القوة مهمة تأمين المنطقة التي يسودها العنف لكن حجمها مازال أقل كثيرا من العدد الموعود وهو 26 ألفا.
المصدر : رويترز