السودان وتشاد يتفقان على إعادة العلاقات خلال أسبوعين
آخر تحديث: 2008/10/24 الساعة 14:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/24 الساعة 14:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/25 هـ

السودان وتشاد يتفقان على إعادة العلاقات خلال أسبوعين

 
اتفق مصطفى عثمان إسماعيل مستشار الرئيس السوداني مع وزير الخارجية التشادي موسى فكي على إعادة العلاقات الدبلوماسية السودانية التشادية في غضون أسبوعين.

جاء ذلك عقب لقاء جمعهما في طرابلس الخميس برعاية مسؤول الشؤون الأفريقية في الخارجية الليبية عبد السلام التريكي، وجدد الطرفان التزامهما بالامتناع عن تقديم أي مساعدة أو دعم للمعارضة في كلا البلدين وبتجديد التزامهما بتنفيذ كافة الاتفاقات المبرمة بينهما خاصة اتفاق طرابلس.
 
وكان السودان وتشاد تعهدا بإعادة علاقاتهما الدبلوماسية أثناء اجتماع عقدته مجموعة الاتصال المكلفة بتسوية الخلافات بين البلدين في أسمرا في 12 سبتمبر/أيلول الماضي.
 
وفي اجتماع المجموعة -التي تضم سبع دول هي ليبيا والكونغو والغابون والسنغال وإريتريا إضافة لتشاد والسودان- تقرر "وضع اللمسات الأخيرة على تقرير الخبراء بشأن التخطيط لنشر قوة السلام والأمن التي تضم ألف جندي تشادي وألف جندي سوداني".
 
وكان السودان قطع علاقاته مع إنجمينا واتهمها بالوقوف وراء الهجوم الذي شنته حركة العدل والمساواة على أم درمان في العاشر من مايو/أيار الماضي.
 
وقبل ذلك اتهمت تشاد السودان بالوقوف وراء هجوم على إنجمينا في 13 أبريل/نيسان 2006 والثاني والثالث من فبراير/شباط 2008.
 
وفي آذار/مارس وقع الرئيس السوداني عمر البشير ونظيره التشادي إدريس ديبي اتفاقات لوضع حد لخلافات البلدين لكنها لم تجد طريقها للتطبيق.
المصدر : الجزيرة