الترابي يرفض مبادرة البشير للسلام في دارفور ويساند توقيفه
آخر تحديث: 2008/10/14 الساعة 23:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/14 الساعة 23:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/15 هـ

الترابي يرفض مبادرة البشير للسلام في دارفور ويساند توقيفه

حسن الترابي اعتبر مبادرة البشير
" ميتة قبل أن تولد" (الجزيرة-أرشيف)
أعلن الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي في السودان الدكتور حسن الترابي رفض حزبه المشاركة في المبادرة الوطنية للسلام في دارفور التي اقترحها الرئيس السوداني عمر حسن البشير.
 
ونقل مراسل الجزيرة نت في الخرطوم عماد عبد الهادي عن الترابي قوله إن هذه المبادرة التي أطلق عليها "مبادرة أهل السودان" حكومية بالأساس وتمثل الحزب الحاكم في البلاد، قائلا إنها "ولدت ميتة" وإنها "لا تحمل أي معنى".
 
وقال زعيم المؤتمر الشعبي إن السلام في دارفور لا يحتاج إلى مبادرات بقدر ما يحتاج إلى قرار حكومي يتجسد في الاستجابة لمطالب أهالي الإقليم.
 
وأضاف في هذا السياق متسائلا "متى كان أهل السودان نياما حتى تطلق الآن المبادرات باسمهم". وطالب البشير بإصدار قرار يقضي بإطلاق سراح المعتقلين من أبناء دارفور ثم الحديث عن المبادرات.
 
وبشأن مذكرة توقيف البشير من قبل محكمة الجنايات الدولية، اعتبر الترابي أن القضاء الدولي على صواب، مشككا في الوقت ذاته في نزاهة القضاء السوداني.
 
يذكر أن الحكومة السودانية اتهمت قبل شهرين حزب الترابي بالتورط في تأجيج الصراع في إقليم دارفور. 
 
وقال علي عثمان طه نائب الرئيس السوداني إن بعض الحركات المتمردة تعمل تحت إمرة حزب المؤتمر الشعبي بزعامة الدكتور الترابي.
المصدر : الجزيرة

التعليقات