أولمرت يلتقي ملك الأردن قبل زيارة بوش للمنطقة
آخر تحديث: 2008/1/4 الساعة 01:16 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/4 الساعة 01:16 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/26 هـ

أولمرت يلتقي ملك الأردن قبل زيارة بوش للمنطقة

عبد الله الثاني دعا جميع الأطراف المعنية للوفاء بالتزاماتها لتحقيق السلام (الأوروبية)

وصل رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت إلى العقبة والتقى فور وصوله ملك الأردن عبد الله الثاني لبحث آخر التطورات في عملية السلام في المنطقة بعد مؤتمر أنابوليس.
 
وأبدى أولمرت خلال اللقاء استعداده للمضي قدما مع الشريك  الفلسطيني في عملية تفاوضية تؤدي إلى تسوية دائمة للقضية الفلسطينية.
 
ونقل المتحدث باسمه مارك ريجيف عنه قوله إنه يتعين على الفلسطينيين التعامل بحزم مع ما وصفه بالتهديد الإرهابي الذي تشكله الفصائل الفلسطينية المسلحة، وأكد التزام إسرائيل بعدم بناء مستوطنات وعدم مصادرة أراض فلسطينية لهذا الغرض.

من جهته أعرب ملك الأردن عن أمله بأن تشكل زيارة الرئيس الأميركي جورج بوش المرتقبة للمنطقة دفعة قوية لتنفيذ ما تم الاتفاق عليه في لقاء أنابوليس ومساعدة الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي على الوفاء بالتزاماتهما.
 
وقال في تصريحات أوردها الديوان الملكي الأردني في بيان إن تحقيق السلام يتطلب من جميع الأطراف تنفيذ التزاماتها  ضمن آلية واضحة وجدول زمني محدد وصولا إلى حل شامل يعالج مختلف جوانب الصراع  العربي الإسرائيلي.
 
وأكد ضرورة العمل من أجل التوصل إلى حلول شاملة لقضايا الوضع النهائي، وفي مقدمة ذلك إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة إلى جانب إسرائيل، مشيرا إلى أن الاستيطان والقدس واللاجئين قضايا رئيسية وأساسية في غاية الأهمية يجب التعامل معها بوضوح تام ووفقا للمواثيق والقرارات الدولية.
 
وأكد رفض الأردن أي نشاط استيطاني في الأراضي الفلسطينية، معتبرا أن ذلك يشكل خرقا واضحا لما تم الاتفاق عليه في لقاء أنابوليس.
 
تأتي زيارة أولمرت بعد يوم من لقاء ملك الأردن مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في العقبة حيث تطرقا فيها إلى المفاوضات الجارية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.
 
وقال عباس عقب اللقاء إن أهم ما يمكن أن يعيق عملية السلام هو الاستيطان، وقد وعدنا من قبل الطرف الإسرائيلي بأنه لم تكن هناك عمليات استيطانية".
 
زيارة بوش
جورج بوش أكد أن تسوية النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني ستحصل عام 2008 (رويترز-أرشيف)
وتأتي هذه اللقاءات قبل نحو أسبوع من قمة ثلاثية مرتقبة تجمع أولمرت وعباس وبوش في القدس.
 
واستبق بوش هذه القمة بالتأكيد على أن تسوية النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني ستحصل في العام 2008.
 
وأكد في مقابلة أوردتها صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم على أن تنشر كاملة الجمعة أن الإسرائيليين والفلسطينيين يفترض أن يبرموا هذه التسوية بحلول نهاية العام الحالي بغية إقامة دولة فلسطينية مستقلة، مشددا على أنه لن يسمح بقيام ما وصفها بدولة إرهابية عند حدود إسرائيل.
 
ويتوجه بوش في الثامن من الشهر الجاري إلى الشرق الأوسط في جولة تقوده إلى إسرائيل والضفة الغربية والكويت والبحرين والإمارات والسعودية ومصر.
المصدر : وكالات