الوزاري العربي يبدأ مناقشة مقترحات حل الأزمة اللبنانية
آخر تحديث: 2008/1/28 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/28 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/21 هـ

الوزاري العربي يبدأ مناقشة مقترحات حل الأزمة اللبنانية

مشاورات غير رسمية سبقت الاجتماع الوزاري (الفرنسية)

بدأ وزراء الخارجية العرب اجتماعاتهم في القاهرة لبحث تطورات الأزمة السياسية في لبنان ومناقشة تقرير الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى بشأن اتصالاته الأخيرة مع مختلف الأطراف.

وقد تأخر انعقاد الاجتماع عن موعده قرابة ساعتين, حيث أجريت قبله مشاورات خماسية بمشاركة وزراء خارجية مصر والسعودية وسوريا وقطر وسلطنة عمان, وبحضور الأمين العام للجامعة العربية.

وتركزت المشاورات غير الرسمية لوزراء الدول الخمس حول تفسير البند الثاني في خطة العمل العربية لتسوية الأزمة المتعلق بتوزيع الحصص بين الأغلبية والمعارضة في تشكيلة حكومة الوحدة الوطنية المقترحة.

فقد أعرب وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط عن اعتقاده بأن الوزراء العرب "سوف يصدرون قرارا جديدا  لتوضيح بعض الجوانب الخلافية في المبادرة العربية" دون مزيد من التفاصيل, ما اعتبره بعض المراقبين إشارة إلى إمكانية تحديد توزيع حصص الأكثرية النيابية والمعارضة في حكومة الوحدة المقترحة.

وقال مراسل الجزيرة في القاهرة إن وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي عقدوا مشاورات أخرى على هامش الاجتماعات بهدف تنسيق المواقف.

كما أشار المراسل إلى أن المشاورات المستمرة "لم تتوصل إلى اختراق حقيقي", وقال إن سوريا لم تكن راضية تماما عن تقرير موسى.

تقرير موسى
يشار في هذا الصدد إلى أن تقرير موسى يتضمن تحذيرا من استمرار الأزمة وتأكيدا على أن "الخلاف المحتدم حول حصة كل طرف في تشكيلة الحكومة المقبلة يحمل في طياته أبعادا وتوجهات تتجاوز الأرقام (وزيرا أو وزيرين بالناقص أو بالزيادة لأي من الطرفين)".

كما يوصى تقرير موسى بأن "تأخذ الجهود العربية لحل الأزمة في الاعتبار المخاوف والهواجس السياسية والأمنية للطرفين وموقعهما في اللعبة السياسية اللبنانية بأبعادها العربية والإقليمية والدولية".

وتقضى المبادرة العربية بانتخاب قائد الجيش اللبناني العماد ميشال سليمان رئيسا للجمهورية على الفور، والاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية تكون كفة الترجيح فيها لرئيس الجمهورية بحيث لا تكون للأغلبية القدرة على ترجيح القرارات ولا للمعارضة القدرة على تعطيلها، إضافة إلى الاتفاق على قانون جديد للانتخابات النيابية.
المصدر : وكالات